حجم البويضة 9 هل يحدث حمل ؟

حجم البويضة 9 هل يحدث حمل ؟ يعتبر حجم البويضات من الأمور المهمة التي تؤثر على فرص الحمل سلبيا أو إيجابيا، حيث أن هناك حجم معين للبويضات يسمح بخروجها وتخصيبها وتعلقها في جدار الرحم، لذلك تحرص النساء اللاتي يخططن لحدوث حمل على متابعة حجم البويضات لديهم وفترة الإباضة، وتتساءل بعضهن حجم البويضة 9 هل يحدث حمل، نجيب على ذلك خلال هذا الموضوع.

اقرأ المزيد من هنا

حجم البويضة 12 هل يحدث حمل ؟

حجم البويضة 9 هل يحدث حمل ؟

  • حجم البويضة 9 هل يحدث حمل، للإجابة على هذا السؤال نتعرف بالتفصيل على عملية التبويض والحجم الأنسب للبويضات الذي يسمح بحدوث حمل.
  • إذا كانت الدورة الشهرية طبيعية ومنتظمة، يبدأ التبويض من اليوم 14 من اليوم الأول للدورة الشهرية، وخلال اليوم الرابع أو الخامس يزداد ثم يقل مجددا.
  • والحجم الأنسب لحجم للبويضات يتراوح ما بين 18-22 مل أو أكثر مما يعني أنها ناضجة وجاهزة للتخصيب من الحيوان المنوي.
  • لكن إذا كان حجم البويضة 9 هل يحدث حمل، في الحقيقة لا يعني إذا كان حجم البويضة أقل من 18أنه لا يحدث حمل، بل تقل فرص الحمل ولا تنعدم.
حجم البويضة 9 هل يحدث حمل
حجم البويضة 9 هل يحدث حمل ؟

كيفية تكبير حجم البويضات

إذا كان حجم البويضات غير مناسب للحمل أي صغير، يمكن تكبيرها عن طريق اتباع بعض التعليمات والإجراءات العلاجية كما يلي:

  • استخدام دواء هرمون البروجيسترون لتنظيم الدورة الشهرية: قد يتأخر حدوث الحمل نتيجة عدم انتظام الدورة الشهرية، لذلك يوصف لمعالجة اضطراب الدورة الشهرية واختيار الأيام الأنسب للتبويض والتخصيب.
  • الأدوية المنشطة للتبويض: توجد العديد من الأدوية الهرمونية التي تزيد من تنشيط التبويض، والتي تؤخذ تحت إشراف الطبيب، والذي يحدد الأدوية والجرعات المناسبة لكل حالة.
  • حقن تنشيط التبويض: قد يصف الطبيب في بعض الحالات حقن لزيادة حجم البويضات مما يساعد على زيادة فرص الحمل.
  • الإبر التفجيرية: تستخدم في الحالات الشديدة لضعف التبويض، حيث تعمل على زيادة حجم البويضة سريعا، وهذه الإبر تكون عبارة عن هرمون مشابه لهرمون الحمل ويتم حقنها في العضل.
حجم البويضة 9 هل يحدث حمل
حجم البويضة 9 هل يحدث حمل ؟

عوامل زيادة فرص الحمل

بعد أن تعرفنا على الحجم الانسب للبويضات لحدوث الحمل وأجبنا على سؤال حجم البويضة 9 هل يحدث حمل، واستعرضنا معا اهم الطرق التي تستخدم لزيادة حجم البويضات، ينبغي أن نعلم أنه حجم البويضة ليس العامل الوحيد لزيادة فرص الحمل بل توجد بعض العوامل الأخرى وأبرزها ما يلي:

  • مدى صحة وسلامة بطانة الرحم: بطانة الرحم هي الجزء الذي يتم التصاق البويضة به بعد تخصيبها، لذلك يجب التأكد من صحة وسلامتها وان يكون سمكها جيد حتى يتم تعلق البويضة به، والسمك الانسب لبطانة الرحم يكون ما بين 8-10 مل.
  • تنظيم الهرمونات في جسم المرأة: حيث يؤثر خلل الهرمونات على فرص حدوث الحمل، وربما يعرقل اكتماله، لذلك ينبغي عمل التحاليل والفحوصات الخاصة بالهرمونات للتأكد من مدى انتظامها وعدم وجود أي اضطرابات هرمونية تمنع الحمل وأبرزها هرمون الحليب وهرمون الغدة الدرقية.
  • سلامة قناة فالوب وعدم انسدادها: وجود انسداد أو أي خلل في قناة فالوب يؤثر سلبيا على حدوث الحمل، فهي القناة التي يتم خلالها نقل الحيوانات المنوية إلى البويضة ليتم تخصيبها ونقلها من المبيض إلى بطانة الرحم، لذلك يجب الفحص والتأكد من سلامة قناة فالوب وعدم انسدادها.
حجم البويضة 9 هل يحدث حمل
حجم البويضة 9 هل يحدث حمل

في نهاية المقال نكون قد تعرفنا على حجم البويضة 9 هل يحدث حمل ؟  واستعرضنا معا أهم المعلومات عن حجم البويضة المناسب للحمل وطرق زيادة حجمها والعوامل التي تزيد من فرص الحمل، نتمنى أن نكون قد أفدناكم.