مخاطر الوشم خلال الحمل

مخاطر الوشم خلال الحمل كثيرة ومتنوعة وعلى الرغم من ذلك نجد العديد من السيدات التي تفكر في رسم الوشم على جسمها وهو من القرارات الخاطئة التي يتم اتخاذها خاصة في الشهور الأولى من الحمل لأنها تعرض حياتها وحياة جنينها للخطر وهناك العديد من الدراسات الأمريكية والألمانية التي أثبتت أن مخاطر الوشم خلال الحمل قد تؤدي إلى الإصابة بالأمراض المناعية التي من الصعب إيجاد علاج لها مثل السرطان والإيدز نتيجة تلوث الإبر والمعدات وغيرها من أسباب أخرى وفي هذا المقال سوف نتعرف بالتفصيل على أبرز مخاطر الوشم خلال الحمل.

قد يهمك

 تعرف علي مخاطر عملية تجميل الانف

أهم مخاطر الوشم خلال الحمل

أهم مخاطر الوشم خلال الحمل
أهم مخاطر الوشم خلال الحمل

التعرض للإصابة بالعدوى

تعد من أبرز مخاطر الوشم خلال الحمل فمن المعروف أن الحامل يمكن أن تنتقل لها عدوى فيروسية مثل التهاب الكبد الوبائي (ويعرف بفيروس ب) أو الإصابة بفيروس نقص المناعة والمعروف بالإيدز نتيجة استخدام الإبر الملوثة في رسم الوشم على الجلد.

الإجهاد أو الإغماء

هي واحدة من ضمن مخاطر الوشم خلال الحمل فمن الجدير بالذكر أنه عندما يتم رسم الوشم على الجسم سيؤدي إلى التسبب في ألم صعب للغاية ولا يحتمل لذلك سوف تتعرض السيدة الحامل إلى إجهاد الشديد وسوف تشعر به السيدة نتيجة عدم إعطائها حقن للتخدير لأنها تمنع منها خلال فترة الحمل وفي بعض الأحيان تصاب بالإغماء أثناء رسم الوشم.

الإضرار بصحة جنين الحامل

يعتبر من ضمن مخاطر الوشم خلال الحمل لأن الجنين تتكون كافة أعضائه في الشهور الثلاثة الأولى وبالتالي يمكن أن تتغلغل تلك الصبغات الخاصة بالوشم إلى الجنين عن طريق جسم الأم ويصل الحبر واللون الخاص بالوشم أيضا من خلال دم الأم مما يعرض حياة الجنين للخطر.

الإصابة بالالتهابات الجلدية

ومن مخاطر الوشم خلال الحمل هو تعرض المرأة للإصابة بالكثير من الالتهابات الجلدية فكلما ارتفعت نسبة الهرمونات في فترة الحمل كلما جعلت الجلد أكثر حساسية وتشعر بالحكة والألم الشديد خاصة في حالة كانت بشرة المرأة حساسة وفي بعض الأحيان تعاني من الطفح الجلدي نتيجة تحسسها من المواد الداخلة في تركيب الوشم.

الإصابة بالفيروسات

في بعض الأحيان قد يتم استخدام حقنة للظهر أثناء الولادة الطبيعية للمرأة وفي حالة كان المكان المرسوم فيه هذا الوشم ملوثا فإنه قد يكون سببا في انتقال وانتشار الفيروسات للنخاع الشوكي لتلك المرأة. 

تدمير الجهاز المناعي

من الجدير بالذكر أن هناك العديد من الصالونات والمحترفين في رسم الوشم والذين يقومون باستخدام الأصباغ الخاصة بطلاء الموبيليا أو السيارات بدلا من استخدام أصباغا صالحة لاستخدام الأشخاص وتلك المواد بصفة عامة عندما تتغلغل في الجسم يصاب بالأمراض السرطانية المختلفة.  

ظهور تغييرات في شكل الوشم

من المعروف أنه خلال فترة الحمل سوف يتعرض جلد وبشرة المرأة إلى التمدد سواء كان التمدد في الذراعين والثدي والفخذين والبطن نتيجة زيادة وزن السيدة الحامل وبعد عملية الولادة سوف ينكمش الجلد مرة أخرى ويصبح الجلد مرن أكثر وبالتالي في حالة كانت السيدة تقوم برسم وشم في أي من تلك المناطق فسوف يتغير تصميمه نتيجة فقدها للوزن.

تعرض السيدة الحامل للولادة المبكرة

تعد واحدة من مخاطر الوشم خلال الحمل فيرى الكثيرمن المتخصصين في رسم الوشم أنه قد يكون سببا في تعرض السيدة لخطر كبير ألا وهو الولادة المبكرة.

التعرض للتلوث الإشعاعي

يجب عليك معرفة أيضا أنه توجد الكثير من الأبحاث التي قامت بها إدارة الغذاء والأدوية بالولايات المتحدة الأمريكية والتي أثبتت أن الأصباغ والأحبار التي تستخدم في الوشم لم يتم ترخيصها لأنها عبارة عن منتجات تجميلية وليست طبية وبالتالي يمكن أن يكون هذا الحبر حاملا للبكتريا والملوثات التي تؤذي الأم وجنينها.

قد يهمك: 

تعرف علي مخاطر عملية اللسان المربوط

التعرض للإصابة بعلامات الوشم

قد تتعرض بعض السيدات خلال فترة الحمل إلى العديد من الأثار الجانبية الناتجة عن رسم الوشم ولعل من أهمها الإصابة بالألام الشديدة والاحمرار في مكان رسم الوشم وظهور صديد بالإضافة إلى ظهور التورمات والنتوءات التي يكون لونها وردي نتيجة الحفر على الجلد بالإبر.

تعريف الوشم

تعريف الوشم
تعريف الوشم
  • كما تعرفنا على مخاطر الوشم خلال الحمل لابد أن نتعرف على الوشم نفسه فهو عبارة عن تصميم أو علامة معينة وتكون دائمة بحيث يتم رسمها على البشرة بواسطة الأصباغ والأحبار التي يتم إدخالها على هيئة ثقوب أو شقوق في الطبقة العليا والخارجية من الجلد.
  • أما عن راسم الوشم فهو يقوم باستخدام أداة يدوية تتشابه إلى حد كبير مع ماكينة الخياطة العادية وتحتوي على إبرة واحدة ليتم ثقب الجلد بها أو أكثر من إبرة وكل ثقب تحدثه تلك الألة تقوم بإنزال قطرة من الحبر فيه.
  • وعملية رسم الوشم تكون مصحوبة بألم كبير جدا لا يمكن تحمله إلا بعد أخذ حقنة للتخدير كما في بعض الأحيان يصحبها نزيف.

أبرز أنواع الوشم

أبرز أنواع الوشم
أبرز أنواع الوشم

من الضروري معرفة أنه يوجد الكثير من أنواع الوشم ومن أهم أنواعه ما يلي:

  • الوشم الدائم: وهذا النوع من الوشوم يظل في جلد الشخص مدى الحياة ويتم رسمه من خلال إبرة تقوم بإنزال الحبر بعد عمل ثقب في داخل الجلد.
  • الوشم المؤقت: وهذا النوع من الوشوم عبارة عن نوع من أنواع التجميل مثل المكياج ويستمر بعض الأسابيع وفيه يتم عمل ثقب في مناطق معينة من البشرة ويتم إنزال حبر ملونا بها ويستخدم في رسم الحواجب بالإضافة إلى تحديد الشفتين.
  • الوشم المؤقت: وهذا النوع من الوشوم أيضا عبارة عن رسومات يتم تجهيزها على ورق معين ثم توضع على الجلد ليتم إلصاقها به ثم يتم استعمال الماء فوقها وفي النهاية تزال الورقة المطلية ولكن هذا النوع من الوشم اللاصق قد يظل موجودا حوالي أربعة أسابيع.
  • الحناء: وتعتبر من أكثر أنواع الوشوم أمانا خلال فترة الحمل للسيدات لأنها مستخلصة من النباتات الطبيعية وتعطي اللون البرتقالي بعد رسمها على البشرة والجلد.

أهم النصائح التي يجب اتباعها في حالة المرأة الحامل التي تريد رسم وشم

من الجدير بالذكر أن هناك بعض النصائح والاحتياطات التي يتوجب عليكي فيها أن تتبعيها في حالة كنتي حامل وتريدين رسم وشم على جسمك خلال مرحلة الحمل ومن أهمها ما يلي: 

  • في البداية عليكي باستشارة الطبيب الذي تتابعين معه خلال فترة الحمل حتى تتأكدين منه عن مدى الخطورة الموجودة في رسم الوشم على الجلد إلى جانب هل ستتحملين الإجهاد والألم الذي ينتج من الثقوب ولابد أن تكوني حريصة على اتباع كافة التعليمات حتى لا تتعرض حياة الجنين للخطر.
  • لابد أن تكوني حريصة كل الحرص على أن يكون الصالون الذي ستقومين فيه برسم هذا الوشم صحيا ونظيفا طوال الوقت وأن تكون الأدوات والمعدات والإبر المستخدمة في رسم الوشم يتم تعقيمها باستمرار وأن تكون جديدة دائما.
  • لابد أن تتأكدي من أن الذي سيقوم برسم الوشم لكي قام بتعقيم يديه وتطهيرها جيدا وأن يكون مرتديا للقفازات في يديه أثناء الرسم منعا من انتقال الفيروسات والميكروبات إلى الجسم.

وفي النهاية نكون قد ذكرنا أبرز الأضرار التي تتعرض لها السيدات ومخاطر الوشم خلال الحمل وكيف يمكن اتخاذ الاحتياطات اللازمة ولابد من التفكير في عدم رسم الوشم خلال فترة الحمل للحفاظ على صحة المرأة والجنين.