تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن

تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن كانت من التجارب المخيفة، لأن الماء المحاط بالجنين له أهمية كبرى، ونقصانه يترتب عليه الكثير من المخاطر، وله أهمية كبرى في تطوير مختلف أجهزة جسم الجنين، ولهذا فنقصانه ضار، ويسبب مضاعفات خطيرة.

تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن

تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن
تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن

تعددت تجارب نقص ماء الجنين، وأكدت التجارب أنها كانت خطيرة، وجاءت التجارب كالآتي:

تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن- التجربة الأولى

تقول إحدى السيدات: كنت حامل في الشهر الثامن، ووصلت نسبة ماء الجنين إلى 4 ونصف، وهي نسبة قليلة، واستكملت قائلة:

  • وتسبب هذا الأمر في أن ألد قيصريًا، حيث أن ماء الجنين بدأ في التناقص منذ أول الشهر السابع.
  • حيث كانت المياه نسبتها5، ثم زادت قليلًا وأصبحت 7 مع الراحة وشرب سوائل كثيرة.
  • ولكن في الشهر الثامن نقصت كثيرًا، ويعتبر هذا الأمر طبيعيًا، لأن ماء الجنين ينقص النصف مع وصول الشهر الثامن.
  • لأن الجنين يبدأ يكبر، وبالتالي الماء ينقص، ولكن حركة الجنين كانت مطمئنة لي.

تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن- التجربة الثانية

تقول سيدة: حصل معي نقص ماء الجنين في التجربة الأولى لحملي، واستكملت قائلة:

  • واضطر الطبيب لإجراء عملية الولادة قيصريًا.
  • وكنت أشعر بالتعب من حركة الجنين الزائدة في بطني، بسبب الماء القليل.
  • وكان الجنين يخبط في بطني كثيرًا، وعند دخول إلى غرفة العمليات قال لي الطبيب أنه لم يعد هناك ماء حول الجنين، ولكن الله نجاه.
  • ولكن طفلي أصبح لديه مشاكل صحية، ويتعالج منها حتى الآن، وقد أصبح عمره 4 سنوات.
  • وبذلك فقد كانت هذه تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن، ولذلك أنصح الأم بمراجعة الطبيب دائمًا للتأكد من نسبة ماء الجنين حوله.

شاهد من هنا

تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الرابع

تعريف ماء الجنين

يعتبر ماء الجنين عبارة عن سائل يسبح الجنين فيه لمدة 40 أسبوع، وفيما يلي أبرز المعلومات عنه:

  • يعتبر العامل الأساسي لنمو وتطوير الجنين.
  • يساعد على حماية الجنين والأم من الصدمات والضربات التي قد تتعرض لها الحامل.
  • ويعتبر هذا السائل عازل، حيث يمنع انتقال العدوى من الأم إلى الجنين.
  • ولماء الجنين دور في نمو رئتين الجنين، والجهاز التنفسي له.
  • وفي حالة حدوث زيادة أو نقصان لهذا الماء، فإنه قد يسبب اختلال.

سبب نقص ماء الجنين في الشهر الثامن

تقول إحدى السيدات: من تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن، فإن أسباب نقصانه تكون كالآتي:

  • الإفراط في تناول الأدوية خلال فترة الحمل، وخاصة أدوية ارتفاع ضغط الدم.
  • وجود مشاكل في الكلى.
  • ارتفاع ضغط الدم للأم.
  • وجود عدوى بكتيرية داخل الرحم.
  • انفصال المشيمة، أو حدوث قصور بها.

أعراض نقص الماء حول الجنين

تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن
تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن

يوجد بعض الأعراض التي يمكن ملاحظتها، وتعد جرس إنذار للأم، بشأن نقص ماء الجنين، ومن بينها الآتي:

  • انخفاض حركة الجنين بشكل كبير على غير المعتاد.
  • عدم زيادة وزن الأم، خاصة في الشهر الثامن.
  • إحساس الأم بالآلام في البطن.
  • قد يحدث تسرب للماء، نتيجة تمزق الأغشية حول الجنين.
  • يمكن التعرف على الأمر من خلال السونار، وذلك بملاحظة نسبة خفقان القلب لدى الجنين، حيث يكون منخفض.
  • في حالة إذا كان حجم الجنين قليل عن المعتاد.

كيف يمكن زيادة نقصان ماء الجنين؟

تقول إحدى السيدات: من خلال تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن، فإنه يمكن زيادة نقصان هذا الماء، وذلك باتباع الآتي:

  • تناول الماء بكميات كبيرة، بمعدل 3 لتر يوميًا.
  • عدم بذل مجهود مضاعف زيادة عن اللزوم.
  • أخذ قسط كافي من النوم والراحة.
  • تناول فيتامينات، ومكملات غذائية يوصي بها الطبيب.
  • زيارة الطبيب بانتظام، للتعرف على حالة الجنين لحظة بلحظة.
  • في حالة عدم تحسن بعض الحالات يجب الخضوع إلى الولادة في أسرع وقت.
  • تناول عصائر غنية بالألياف، كالبرتقال، والتفاح.
  • عدم تناول عصائر معلبة، بل تناول عصائر طبيعية، وتكون محلاة بالعسل النحل.
  • تناول مكملات تحتوي على حمض الأرجانين، وهو أهم الأحماض المسئولة عن زيادة نقص ماء الجنين.
  • البعد عن تناول المشروبات التي تحتوي على نسبة كافيين، مثل الشاي، والقهوة، والمشروبات الغازية.
  • تناول أدوية بها نسبة مناسبة من الستيرويدات، والتي تكون مسئولة عن اكتمال رئة الطفل، في حالة الاضطرار للولادة المبكرة.

اقرأ أيضا

تجربتي في زيادة ماء الجنين في الشهر السابع

مخاطر نقص ماء الجنين

تقول إحدى السيدات: من خلال تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن، فإن هذا النقص له مخاطر، منها الآتي:

  • يؤدي نقصان الماء إلى وجود تشوهات خلقية للجنين، حيث تسبب الضغط عليه، وتؤثر بشكل مباشر على الأعضاء الداخلية للجنين.
  • كما يسبب نقص ماء الجنين إلى عدم اكتمال الرئة للجنين.
  • قد يحدث له اختناق داخل الرحم، لأن هذا الماء يساعد الجنين على التنفس بالشكل الطبيعي.
  • ونقص ماء الجنين يجعل الطبيب مضطرًا إلى إجراء ولادة قيصرية عاجلة للأم، لمحاولة إنقاذ الجنين.

كيف يتم تشخيص نقص ماء الجنين؟

تقول إحدى السيدات: من تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن، فإن تشخيص نقص الماء يتم بطريقتين، وهما كالآتي:

  • مؤشر السائل الأمنيوسي: وهو عبارة عن جهاز يقوم بأخذ صورة متكاملة للرحم بالموجات فوق الصوتية، والتي يجب ألا تقل عن 5 سنتيمترات.
  • قياس العمق الجيبي: وهو أكثر دقة من الطريقة السابقة، وأفضل طريقة للتأكد من ماء الجنين، وبالتالي تحديد الإجراء المناسب لزيادة الماء.

هل المشي علاج مجدي لنقص ماء الجنين؟

تقول سيدة: من تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن فإن المشي بعد نقص الماء الجنين أمر غير مرغوب، لأنه يسبب الآتي:

  • يزيد من نزول ماء الجنين، ولكن المشي في الشهر التاسع أمر مستحب، في حالة إذا كانت حالة الأم والجنين مستقرة.
  • والمشي أمرًا ضروريًا لتيسير الولادة، ويخفف من حدة التوتر التي تظهر على الأم خلال هذه الفترة.
  • وبذلك فهو فعال في تحسين حالتها المزاجية والصحية، ويحفاظ على وزن الجنين.
  • كما ينصح به الأطباء خاصة في الشهر التاسع، على ألا يزيد عن نصف ساعة يوميًا فقط، من أجل استقرار صحة الأم والجنين.
  • ولكن مع نقصان ماء الجنين لا ينصح الأطباء بالمشي، حتى لا يسبب تفاقم الحالة.

كيف أفرق بين ماء الجنين وماء البول؟

تقول إحدى السيدات: من تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن، فإن التفرقة بين ماء الجنين والبول كالآتي:

  • يختلف ماء البول عن قوام ورائحة ماء الجنين.
  • فالبول له رائحة نفاذة، وله قوام لزج قليلًا.
  • بينما ماء الجنين يكون شفاف، ولا رائحة له، ودافئ.
  • والمرأة يمكنها التحكم في إخراج البول، ولكن لا تقدر على التحكم في نزول ماء الجنين.

هل نقص ماء الجنين يسبب ولادة مبكرة؟

تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن
تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن

من تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن نقص ماء الجنين قد يؤدي إلى حدوث ولادة مبكرة، ولذا يتم الآتي:

  • قد يسبب نقص الماء إلى اختناق الجنين، ولذلك يجب إمداد الأم بطلق صناعي، ومحفز للولادة المبكرة، لحمايتها هي وطفلها.
  • ولكن في حالة استقرار ماء الجنين، وحقن الأم بسائل الأمنيوسي، يمكن للأم استكمال مدة الحمل الطبيعية.

شاهد أيضا

متي يبدا نبض الجنين داخل الرحم ؟

وبذلك فإن تجربتي مع نقص ماء الجنين في الشهر الثامن كانت قاسية بعض الشيء، ولكنها مرت بأمان، ولكن من الضروري على الأم الحامل الانتباه إلى معدل نسبة ماء الجنين، حتى لا يحدث لها ولجنينها مخاطر، فالجنين لا يمكنه أن يعيش بدون هذا الماء، لما له من أهمية لحمايته.