تجربتي مع كريم بنكوين

تجربتي مع كريم بنكوين للبهاق وتبييض البشرة لم تكن إيجابية بشكل مطلق ولا سلبية أيضاً فقد كان بها المزايا والأمور التي نالت إعجابي ولكن ومِن ناحية أخرى فإن كريم بنوكين تسبب في بعض الأعراض المزعجة التي أرقتني بعض الشيء ولهذا فإننا وفي الأسطر القليلة القادمة لن نكتفي بإستعراض تجربتي مع كريم بنكوين فقط بل وسنستعرض تجارب مجموعة مِن السيدات مع هذا الكريم لتكون الصورة الكاملة أمامك عزيزتي وتُقرري بنفسك ما إذا الكريم جيد ويستحق التجربة أم لا.

تعرف على:

تجربتي مع كريم دارك سبوت

إليك تجربتي مع كريم بنكوين

إليك تجربتي مع كريم بنكوين
إليك تجربتي مع كريم بنكوين

في بداية تجربتي مع كريم بنكوين نصحتني الطبيبة باستخدام الكريم بتركيز 20 مللي وبعد شهر كامل مِن الاستخدام المستمر نصحتني الطبيبة بزيادة التركيز إلى 30 مللي ثم وبعد شهرين أخرين نصحتني الطبيبة مرة أخرى بزيادة التركيز إلى 40 مللي، مع العلم أنني وخلال هذه الفترة كلها كنت أخذ إبر تبييض وفيتامين سي وريدياً كل إسبوع، وحتى إني كنت أخذ حبوب جالثيوم بتركيز 500 ملليجرام حبتين في اليوم، وأخذ فيتامين سي بتركيز 1 جرام حبتين في اليوم أيضاً، كما أني كنت أقوم بعمل تقشير للبشرة كل إسبوعين باستخدام ما يُشبه مياه النار على سائر جسمي وللأمانة فقد كانت تؤلم حقاً.

وبعد ثلاثة أيام مِن جلسة التقشير بالفعل يُقشر جسمي فأقوم باستخدام البنكوين وبالرغم مِن أن فترة عذابي هذه إستمرت كثيراً بعض الشيء حيث إستمريت في روتين الدواء هذا لأكثر مِن ستة أشهر ولكن النتيجة كانت مرضية حقاً فقد زال البهاق مِن أغلب أجزاء جسمي مع العلم أن حالة البهاق التي كنت أعاني منها ليست بالبهاق الطرفي وإنما كان بهاق عنيد حقاً وبعد تجربتي مع كريم بنكوين إستعادت حالتي النفسية عافيتها مرة أخرى وأصبحت أكثر راحة وسعادة وأخيراً نلت الرحمة مِن جلسات التقشير التي كنت أقوم بها ولكن وللأمانة فإنني لا زلت وحتى هذه اللحظة استخدم لوشن وأضع عليه بنكوين 60 وأغسل جسدي كله به.

تجارب مختلفة مع كريم بنكوين

تجارب مختلفة مع كريم بنكوين
تجارب مختلفة مع كريم بنكوين

كانت هذه تجربتي مع كريم بنكوين والأن سوف نتعرف معاً على عدد مِن التجارب المختلفة مع كريم بنكوين تم إنتقاؤها بعناية بالغة بعد التأكد مِن حياديتها وأن أياً منها ليس ترويجياً أو بغرض تشويه سمعة الشركة:

  • التجربة الأولى

التجربة الأولى لسيدة ثلاثينية لم تكن تُعاني مِن البهاق ولكن كانت تستخدم كريم بنكوين بغرض تفتيح البشرة فقط لا أكثر ولكن وبدلاً مِن هذا فقد تسبب لها الكريم في ظهور بقع بيضاء تُشبه البهاق إلى حد كبير مما دفعها للتوقف عن استخدام الكريم على الفور بعد إسبوع كامل مِن الاستخدام المستمر، وبالطبع فقد إستدعى الأمر زيارة الطبيب المختص وهنالك علمت أن الكريم خطير للغاية لمَن لا يُعانون مِن البهاق فهو يقضي تماماً على طبقة أو صبغة الميلانين على الجلد وهي المسئولة عن حماية الجسم مِن سرطانات الجلد المختلفة.

كما علمت أن الكريم لا يُمكن حتى استخدامه مِن قبل الحوامل أو المرضعات أو مَن هم أقل مِن اثنى عشر عاماً، كما يُمنع وبشكل قاطع استخدامه مِن قبل مَن لا تُعانين مِن البهاق .

  • التجربة الثانية

حسناً التجربة الثانية كانت لسيدة في عشرينات عمرها ولم تكن تجربة موفقة على الإطلاق فهذه السيدة هي الأخرى لم تكن تُعاني مِن البهاق واستخدمت الكريم للتبييض وتفتيح لون البشرة لكن وكما هو متوقع فقد تسبب لها في ظهور بقع بيضاء تُشبه البهاق جعلتها تتوقف عن استخدام الكريم على الفور وبعد البحث وإستشارة الطبيب المختص إكتشفت أن الكريم لا يُناسب مَن هم لا يُعانون مِن البهاق كما أن له أعراض جانبية خطيرة على البشرة كان يُمكن أن تحدث لها لو إستمرت في استخدام الكريم لفترة أطول وهذه الأعراض مثل إحمرار الجلد والحكة وتهيج البشرة وتقشر الجلد والجفاف وحتى الطفح الجلدي وتورم الشفاه واللسان والفم.

  • التجربة الثالثة

أما التجربة الثالثة فهي لفتاة كانت تُعاني مِن البهاق وكان روتين دوائها كالأتي تبدأ بغسل بشرتها جيداً وتجفيفها، ثم تقوم بوضع الكريم مع التدليك الجيد لبعض الوقت وبلطف شديد ودون ممارسة أي ضغط مِن أي نوع وهذا ليتغلغل الكريم داخل الجلد جيداً، وطبقاً لصاحبة التجربة فإنه لا يجب ملامسة الكريم للعينين أو المنطقة المحيطة بهما، كما أنه يُحبذ عدم ملامسة أي شخص صحيح لا يُعاني مِن البهاق لمدة أربعة ساعات بعد استخدام الكريم، كما يجب تجنب التعرض للشمس تفادياً للحروق.

كانت الفتاة تستخدم الكريم ثلاث مرات في اليوم لمدة ثلاثة أشهر وبعد إنقضاء الكورس العلاجي نصحها الطبيب بعدم التوقف عن استخدام الكريم وإنما خفض الجرعة بشكل تدريجي مع الاستخدام مرتين في الإسبوع.

ما هو كريم بنكوين ؟

حسناً بعدما تعرفنا على تجربتي مع كريم بنكوين وحتى تجارب عدد مِن السيدات مع الكريم سوف نتعرف على ماهية هذا الكريم مِن الأساس وأهم المعلومات التي يجب معرفتها عنه وهي كالأتي:

  • بنكوين هو كريم طبي يعمل على تخريب الخلايا المسئولة عن إنتاج صبغة الميلامين المسئولة عن تغيير لون الجلد عن لونة الطبيعي.
  • استخدام الكريم مِن قبل مَن يُعانون مِن البهاق يُساعدهم على توحيد لون بشرتهم وجعلها أكثر تناغماً.
  • يُعرف أيضاً باسم مونوبيننزايل أيثر أون هايد روكينون ولكن مشهور أكثر ككريم بنكوين وهو الاسم العلمي للكريم.

تعرف على

تجربتي مع كريم افوتين اي لحب الشباب

متى تظهر نتائج كريم بنكوين؟

متى تظهر نتائج كريم بنكوين؟
متى تظهر نتائج كريم بنكوين؟

طبقاً إلى تجربتي مع كريم بنكوين وتجارب الكثير مِن السيدات فإن نتائج الكريم تختلف في موعد ظهورها مِن حالة لأخرى بناءً على شدة البهاق وإلتزام الشخص بالعلاج لكن وبشكل عام فإن الحالات الشديدة تستغرق مِن سنة إلى سنتين مِن الاستخدام المستمر حتى تظهر نتائج حقيقية وملموسة للكريم، أما الحالات الأقل حدة فإنها تستغرق مِن ستة أشهر وحتى سنة كاملة حتى تظهر النتائج الكاملة لكريم بنكوين.

نصائح هامة عند استخدام كريم بنكوين

بناءً على تجربتي مع كريم بنكوين وتجارب الكثير مِن السيدات فإنه وعند استخدام كريم بنكوين يجب مراعاة ما يلي:

  • بدايةً فإنه يُمنع وبشكل قاطع استخدام الكريم مِن قبل الحوامل أو المرضعات أو مَن هم أقل مِن إثنى عشر عاماً.
  • قبل استخدام الكريم يجب إجراء إختبار حساسية على بقعة صغيرة مِن الجلد وتركها لمدة ثلاثة أيام وإن لاحظت أي أعراض جانبية خلال هذه الفترة فإن الكريم ليس هو الأنسب لك.
  • طوال فترة استخدام كريم بنكوين يُمنع وبشكل قاطع استخدام أي مساحيق تجميلية مِن أي نوع لا قبل ولا بعد استخدام الكريم.
  • كما يُمنع التعرض للشمس بعد استخدام الكريم مباشرةً، وبالتالي فإنه يُحبذ بدأ الكورس العلاجي في الشتاء حيث تقل الشمس.
  • لا يُمكن استخدام الكريم على مواضع الجروف أو التشققات.
  • الكريم للاستخدام الطبي فقط وليس له أي استخدامات تجميلية مِن أي نوع حتى ولو تم تخفيفه بالفزلين فإن تأثيره لا يزال سلبي على مَن لا يُعانون مِن البهاق.
  • كما سبق وذكرنا فإن نتائج الكريم ليست بالفورية وتتطلب الكثير مِن الوقت ولهذا فإنه يجب المواظبة على استخدام الكريم وعدم التعجل.
  • في حالة الحاجة الملحة للتعرض للشمس بعد وضع الكريم فإنه يجب استخدام الواقي الشمسي على الوجه.
  • في حالة ظهور أي بقع بنية على الجسم بعد استخدام الكريم فإنه ما مِن داعي للقلق فإنه يُمكن التخلص منها بسهولة باستخدام بعض الكريمات التجميلية أو حتى باستخدام الليزر.

قد يهمك

تجربتي مع كريم افوتين اي للمنطقه الحساسة

كانت هذه عزيزي القاريء تجربتي مع كريم بنكوين وكما هو واضح فإننا وفي الأسطر السابقة لم نكتفي فقط ب تجربتي مع كريم بنكوين بل وإستعرضنا معاً تجارب عدد مِن السيدات وكل ما يجب معرفته عن الكريم بشكل عام.