تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية

تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية قبل أن نتطرق إلى تفاصيلها يجب الإشارة إلى أن مرض زيادة الصفائح الدموية بشكل عام ينقسم إلى نوعين اثنين الأول هو زيادة الصفائح الأولية وهي حالة مجهولة السبب، والأخر هو زيادة الصفائح الثانوية وهي حالة تكون فقط عرض جانبي لمرض أخر، وفي الأسطر القليلة القادمة سوف نتعرف على كافة تفاصيل تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية وكل ما يخص هذا المرض الخطير.

تعرف على

تجربتي مع حبوب كابرون لوقف النزيف

تفاصيل تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية

تفاصيل تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية
تفاصيل تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية

يتحدث أحد الأشخاص عن تجربته هذه قائلاً: تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية كانت متعبة للغاية فلطالما كنت أشعر بالإرهاق الشديد وأنني مجهد ولا أقوى على فعل أي شيء، كما كنت أعاني مِن الصداع والألم المزعج في منطقة الصدر مما إضطرني للذهاب إلى الطبيب المختص وقد طلب مني إجراء تحليل صورة دم كاملة وبعد التحليل إتضح أنني أعاني مِن زيادة في الصفائح الدموية ولكن الطبيب طمأنني كثيراً وأخبرني أن الأمر بسيط ويسهل التعامل معه وقد أعطاني كورس علاجي.

كما نصحني الطبيب بأن أتعايش مع الأمر لبعض الوقت، وبالرغم مِن أن الأدوية التي نصحني الطبيب بها تسببت في بعض الأعراض الجانبية المزعجة إلا أنها أعطتني النتائج المرجوة بسرعة، وطبقاً للطبيب خلال تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية فإن أكثر ما ساعدني على تجاوز هذا المرض بسرعة هو النظام الغذائي الذي كنت أتبعه حيث كان غني بالحبوب الكاملة مِن شوفان وما إلى ذلك كما كان يحتوي على مقدار جيد مِن الفواكه والخضراوات والطعام منخفض الدهون المشبعة.

قد يهمك كذلك

علاج الجرعة الزائدة من فيتامين د

تجربتي مع نقص الصفائح الدموية

تجربتي مع نقص الصفائح الدموية
تجربتي مع نقص الصفائح الدموية

رجل أخر كان يُعاني هو الأخر في إضطراب نسبة الصفائح الدموية ولكن هذه المرة فقد كان يُعاني مِن نقص الصفائح الدموية لا زيادتها ويقول الرجل أنه ومِن واقع خبرته مع هذا المرض فإن أكثر ما يحتاجه المريض حقاً هو فهم الأعراض الناجمة عن نقص الصفائح الدموية ولعل أهم هذه الأعراض ظهور كدمات حمراء اللون يميل لونها إلى الإرجواني بعض الشيء بالإضافة إلى ظهور طفح جلدي مزعج وبعض النمش الإرجواني وقد يصل الأمر لنزيف اللثة والأنف في بعض الحالات.

وعن كيفية التخلص مِن هذا المرض فهو ليس بالأمر الصعب فقط يجب التوقف عن ممارسة أي رياضات عنيفة ومرهقة كي لا يزيد الطين بلة، وتجنب التدخين والمدخنين وتجنب أدوية سيولة الدم مِن إسبرين وإيبوبروفين وبالتأكيد فإنه لابد مِن مراجعة الطبيب المختص ليصف الكورس العلاجي الأنسب فقد يحتاج الشخص نقل صفائح دموية.

شاهد أيضا

لورفاست ٤٠ لعلاج مشاكل زيادة الكوليسترول

أسباب زيادة الصفائح الدموية

أسباب زيادة الصفائح الدموية
أسباب زيادة الصفائح الدموية

مِن تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية ومما قرأته عن هذا المرض فإنه قد ينجم عن:

  • العدوى

وهي العامل الأول للإصابة بكثرة الصفائح الدموية وقد تُصيب العدوى الرجال أو النساء الأطفال والكبار لكن ولحسن الحظ فإن هذا النوع يُمكن علاجه في غضون شهر واحد فقط فهو ليس بالأمر الذي يصعب التعامل معه، المشكلة كلها تكمن في أن المرض في هذه الحالة لا يتسبب في ظهور أي أعراض جانبية مِن أي نوع سوى في حالات نادرة للغاية وقد تحدث أعراض مثل تخثر الدم.

  • نقص الحديد

زيادة الصفائح الدموية أو فقر الدم الناجم عن نقص الحديد يتسبب في قلة مستوى هيموجلوبين الدم أو بمعنى أدق قلة حجم خلايا الدم الحمراء ويزول هذا المرض تماماً بمجرد عودة مستوى الحديد في الدم إلى مستواه الطبيعي.

ليس بالضرورة أن يتسبب نقص الحديد في الدم إلى زيادة الصفائح الدموية فقد يظل مستوى الصفائح ضمن النطاق الطبيعي أو تقل أو تزيد فما مِن قاعدة تحكم هذا الأمر.

  • فشل الطحال

يتضمن الطحال عدد ثابت مِن صفائح الدم وقد يتعطل الطحال ولا يؤدي وظائفه في حالة كان الشخص يُعاني مِن الإنعدام الوظيفي للطحال، وفي الغالب يكون هذا المرض مصحوباً بمرض أخر وهو فقر الدم المجلي، وفي هذه الحالة تكون زيادة الصفائح الدموية بسيط بعض الشيء إلا في حالة إزالة الحاجة لإزالة الطحال ففي هذه الحالة سوف تزداد الصفائح الدموية بشكل مفرط وقد تظل الصفائح الدموية إلى ذروتها خلال إسبوع إلى ثلاثة أسابيع مِن إجراء العملية.

  • الإلتهاب

أغلب الأمراض التي تتسبب في الإصابة بإلتهابات في الجسم تتسبب أيضاً في زيادة عدد الصفائح الدموية في الجسم، ولكن هذا الأمر ليس بخطير حيث يُمكن التخلص مِن هذه المشكلة بالتخلص مِن المرض المسبب للإلتهابات مِن الأساس أو على الأقل السيطرة عليه.

هنا تزداد أعداد الصفائح الدموية نتيجةً لزيادة نسبة الثرومبوبويتين والسيتوكينات وهي مركبات تتواجد في الدم، ومِن أهم الأمراض التي تتسبب في إلتهابات شديدة لدرجة الإصابة بزيادة في الصفائح الدموية: الإلتهاب الوعائي، داء الأمعاء الإلتهابي، الروماتيزم.

  • فقر الدم الإنحلالي

الإصابة بمرض فقر الدم الإنحلالي يعني أن خلايا الدم الحمراء سوف تبدأ في الإنحلال لتنهار بسرعة تفوق سرعة تصنيع هذه الخلايا، والمشكلة الحقيقية هنا أنه يصعب كثيراً الكشف عن هذا المرض حيث أنه وعند إجراء فحص دم كامل سوف يحتسب الفحص عدد صفائح الدم المنحلة ضمن صفائح الدم الطبيعية وبالتالي فإنه سوف يرصد عدد طبيعي مِن الصفائح الدموية.

  • الأورام السرطانية

في الواقع فإن 35% ممن يُعانون مِن السرطان بشكل عام وبخاصة سرطان المبايض والثدي والجهاز الهضمي والغدد الليمفاوية والرئتين يُعانون مِن زيادة ملحوظة في عدد الصفائح الدموية.

تعرف على

تجربتي مع حبوب رونديت

أعراض زيادة الصفائح الدموية

هذه الأعراض قد جمعتها مِن تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية وليس فقط تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية بل وبعد سؤال الطبيب والبحث المطول عن هذا المرض:

  • الشعور بصداع مزعج ملازم للرأس طوال الوقت.
  • الدوخة والدوار طوال الوقت.
  • التعب والإجعاد الدائم وعدم القدرة على بذل أي جهد.
  • الشعور بألم مزعج في الصدر.
  • الشعور بوخز في اليد أو الساقين.

علاج زيادة الصفائح الدموية الثانوي

كما قرأت خلال فترة تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية فإن علاج زيادة الصفائح الدموية الثانوي يتم بعلاج المرض المسبب لهذه الزيادة ويتم هذا على النحو التالي:

  • إذا ما كان المريض نزف الكثير مِن الدم خلال عملية جراحية أو إصابة ما فإن الزيادة في الصفائح الدموية سوف تختفي مِن تلقاء نفسها مع مرور الوقت.
  • إذا ما كان الشخص يُعاني مِن إلتهاب مزمن فإن علاج زيادة الصفائح الدموية يكون بالسيطرة على المرض المسبب للإلتهاب أو علاج هذا المرض مِن الأساس.
  • إذا ما أجرى الشخص عملية إستئصال طحال فقد يتعرض لتخثر الدم ويظل يُعاني منه طوال حياته.

قد يهمك

تجربتي مع حبوب ثيرم من فوريفر

علاج زيادة الصفائح الدموية الأولي

هذا كما قرأت أيضاً خلال تجربتي مع زيادة الصفائح الدموية أنه يُمكن علاج زيادة الصفائح الدموية الأولي على النحو التالي:

  • خفض إحتمالات حدوث أي تخثر في الدم والوقاية مِن النزيف.
  • في حالة كان الشخص أقل مِن ستين سنه فقد يحتاج الشخص لعمل فحص طبي شامل بشكل دوري غير منقطع.