تجربتي مع حبوب نيو كاربون

تجربتي مع حبوب نيو كاربون التي تستخدم في علاج مشاكل القولون، وانتفاخ البطن، والتخلص من اضطرابات الجهاز الهضمي، وتجربتي مع حبوب نيو كاربون كانت للتخلص من معاناتي من عسر الهضم الشديد والألم بعد كل وجبة.

تجربتي مع حبوب نيو كاربون للقولون

تجربتي مع حبوب نيو كاربون للقولون
تجربتي مع حبوب نيو كاربون للقولون
  • رحلتي مع مشاكل القولون طويلة حيث الغازات والانتفاخ المستمر، ومع كل أنواع الطعام، وجربت كل أنواع الأدوية، والمشروبات لتهدئة المعدة والقولون 
  • كنت أعاني أعراض قوية وحادة في الكثير من الحالات، وتارة أعاني من الإمساك وتارة أخرى من الإسهال، والشعور بالتخمة المستمر، وتهيج في البطن مع الألم 
  • زاد الأمر سوءا عندما بدأت أعراض الحموضة والإمساك المزمن، ولم أعد احتمل تلك الأعراض، توجهت للطبيب الذي وصف مجموعة من الأدوية من بينها نيو كاربون 
  • قال الطبيب أن تلك الأقراص هامة في التخلص من مشاكل القولون، والاعراض الناتجة عن عسر الهضم، والمعدة مع تحسين وظائف الأمعاء، ومن ثم طرد السموم الضارة في الجسم.

اقرأ أيضا

تجربتي مع حبوب الفحم للتنحيف

تجربتي مع حبوب نيو كاربون ودواعي الاستخدام

قال الطبيب أن الدواء فعال في علاج الكثير من المشاكل الصحية في الجهاز الهضمي، والتي منها على سبيل المثال:

  • علاج الاضطرابات الخطيرة الناتجة عن القولون والأمعاء
  • علاج مشكلة عسر الهضم والتي تكون ناتجة من تناول الاطعمة الدسمة، أو قلة حركة الطعام داخل الأمعاء 
  • علاج مشاكل الإمساك الذي يحدث بصورة طارئة، أو بصورة مزمنة، والعمل على تنظيف المعدة من الفضلات السامة التي توجد داخل الجسم
  • القضاء على المخاطر السلبية الناتجة عن اضطرابات القولون، والجهاز الهضمي والتخلص من الطفيليات الضارة التي تتجمع داخل الجهاز الهضمي، والمساعدة في إخراجها والتخلص منها مع البراز
  • تحسين عملية الهضم والتمثيل الغذائي، وعلاج نسبة العصارة الصفراوية التي توجد داخل الجسم، وتحسين وظائف علمية الهضم.

فوائد تجربتي مع حبوب نيو كاربون 

فوائد تجربتي مع حبوب نيو كاربون 
فوائد تجربتي مع حبوب نيو كاربون

حبوب الفحم أو نيو كاربون من المواد القوية في التخلص من المواد الضارة والسموم في الجسم بصورة سريعة، ولكنها لا تعتبر علاج في حد ذاتها ومن تجربتي مع حبوب نيو كاربون انقل بعض فوائدها كالتالي:

  • محاربة علامات الشيخوخة من خلال امتصاص المواد الضارة من الجسم وهي من الأشياء التي تضر بصحة الجلد، وتكون سببا في ظهور علامات الشيخوخة، والتقدم في العمر في بعض أجزاء الجسم مثل الوجه، لهذا تعتبر حبوب كاربون من الأدوية المساعدة في التخلص من التجاعيد المبكرة، والخطوط الرفيعة خاصة تحت العين، وهو أمر اكتشفته أثناء تجربتي مع حبوب نيو كاربون 
  • تنظيف الجروح والقضاء على التورم الشديد الناتج عن لدغات الحشرات، وتنظيف الجروح من السموم، والبكتيريا الضارة التي ربما تكون سببا في الأمراض الجلدية الخطيرة.
  • تبييض الأسنان والحد من تسوس الأسنان، حيث أكدت الدراسات الطبية على أن الفحم يساعد في تبييض الأسنان، والتخلص من الطبقة الخارجية من الجير التي تؤثر على اللون الطبيعي لها، والتخلص من رائحة الفم الكريهة.
  • تخفيف الغازات من خلال امتصاص البكتيريا الضارة والسموم التي تجمعت في المعدة وترفع خطر الانتفاخ في البطن والقولون، ويفضل في ذلك أن يتم تناولها قبل تناول الوجبة بساعتين، أو ساعة للتخفيف من اضطرابات الجهاز الهضمي والشعور بالراحة بعد الأكل.

تجربتي مع حبوب نيو كاربون بالجرعات

تجربتي مع حبوب نيو كاربون بالجرعات
تجربتي مع حبوب نيو كاربون بالجرعات

نيو كاربون عبارة عن حبوب تتخذ اللون الأسود تساهم بصورة كبيرة في التخلص من الاضطرابات المختلفة التي تطرأ على الجهاز الهضمي، وتساعد أيضًا في تعزيز أداء وفاعليته من خلال تخليص الجسم من السموم، والغازات المتراكمة داخل الأمعاء، حيث يدخل في تركيبها العديد من المركبات الهامة كما هو الحال بالنسبة لمسحوق السنامكي والراوند، ومجموعة من المواد الطبية الأخرى، ومن خلال تجربتي مع حبوب نيو كاربون كانت الجرعة كالتالي:

  • يمكن للمريض أن يتناول الحبوب من مرتين إلى ثلاثة مرات في اليوم الواحد، وهو أمر يحدده الطبيب تبعا لحالة المريض الصحية والعمر 
  • يتم تناول الحبوب قبل الوجبة الرئيسية بساعتين أو ساعة واحدة فقط، حتى يظهر مفعول الدواء في التخلص من السموم والبكتيريا الضارة، والتي ينتج عنها الأعراض المزعجة في الجهاز الهضمي
  • ينصح بعض الأطباء بتناول الحبوب من خلال المضغ، وليس البلع لأن الفاعلية تكون أقوى في التخفيف من الغازات، والانتفاخات التي تسيطر على الجهاز الهضمي، ولكن يفضل تناول كمية كبيرة من الماء 
  • تبدأ فعالية الدواء بعد 10 ساعات من تناوله حيث تخف حدة التقلصات والانتفاخ من البطن بصورة تدريجية، والتخفيف من الأعراض المزعجة، وعادة ما يظهر التأثير أولا في الامعاء الغليظة 
  • حبوب الفحم بشكل عام من الادوية التي تؤثر على امتصاص الفيتامينات، والمعادن في الجسم، لهذا لابد من الفصل بوقت مناسبة بينها وبين المكملات الغذائية.

شاهد كذلك

تجربتي مع دواء دوجماتيل للقولون

الآثار الجانبية في تجربتي مع حبوب نيو كاربون

الآثار الجانبية في تجربتي مع حبوب نيو كاربون
الآثار الجانبية في تجربتي مع حبوب نيو كاربون

الدواء من مواد طبيعية إلا أن له بعض الآثار الجانبية التي لاحظتها في تجربتي مع حبوب نيو كاربون، والتي منها :

  • تحول لون البراز إلى اللون الأسود
  • التقيؤ المستمر 
  • الإسهال المزمن
  • انسداد واضح في الجهاز الهضمي 
  • الشعور بالتهيج في الشرج
  • الحاجة المفاجئة لقضاء الحاجة 

وذلك على الرغم من الفوائد الكبيرة للجهاز الهضمي، لهذا يفضل أن يكون تناول الدواء تحت الإشراف الطبي بالكامل، حيث أنه:

  • يعمل على استخلاص الشوائب يمنع الجسم من امتصاص السموم والبكتيريا التي تتجمع في الجسم
  • الدواء عبارة عن مادة نشطة قوية في نظافة الأسنان، ولكن هذا لا يمنع أنها يمكن أن تدمر طبقة المينا على الأسنان، والإصابة بأمراض خطيرة 
  • لا يفضل وضع تلك المادة في الوجبات الغذائية لما قد أن تتسبب فيه من أمراض خطيرة للجسم، خاصة أنه يقلل من فاعلية بعض الأدوية في الجسم مثل الفيتامينات والمعادن 
  • الفحم النشط يساعد في المحافظة على الكلى من خطر التعرض لمرض الفشل الكلوي، وينصح به الأطباء بديلا عن الغسيل الكلوي المكلف في بعض الحالات الطبية

ومن خلال تجربتي مع حبوب نيو كاربون علمت أن الدواء ممنوع تناوله في عدة حالات مرضية، ومنها الأشخاص المصابين:

  • أمراض في الكبد
  • مرضى القلب والأوعية الدموية 
  • مرضى الفشل الكلوي

كما أنه ممنوع في حالة كان المريض يعاني من التحسس لأحد مكونات الدواء، أو ظهور الطفح الجلدي مع تناول الجرعة 

الدواء ممنوع في حالة كان المريض يعاني من انسداد كامل في الأمعاء، نتيجة إمساك حاد، أو في حالة الاقتراب من الإصابة بالجفاف 

كما أن الدواء غير مناسب للأطفال أقل في العمر من 12 عام، ولا يناسب أن تتناولها لنساء في الحمل أو الرضاعة، لأنها قد تسبب في مشاكل صحية للطفل الرضيع الجنين والام الحامل

اقرأ أيضا

تجربتي مع الليمون الاسود للقولون

تجربتي مع حبوب نيو كاربون للتنحيف

  • الدواء يستخدم للتخلص من الإمساك المزمن والانتفاخات والقولون، إلا أن الدواء لا يناسب حالات القولون العصبي 
  • تجربتي مع حبوب نيو كاربون لم تكون للتنحيف، لأن الدواء لا يستخدم لحرق الدهون، بل تخليص الجسم من السموم وطرد الغازات، ولا يمنع الجسم من امتصاص الدهون
  •  ولكنه يساهم في زيادة سرعة الهضم، وتسهيل عملية تكسير الطعام في المعدة مع التخلص من التخمة، والوزن الزائد الناتج عن الإمساك وعسر الهضم، لهذا يعتقد البعض أن الدواء من أدوية التنحيف

بالنهاية تجربتي مع حبوب نيو كاربون كانت للتخلص من الانتفاخ والغازات ومشاكل القولون، وعسر الهضم وآلام في المعدة، ولكنها لا تستخدم كعلاج لتلك الحالات ولا يناسب حالات القولون العصبي.