تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب

تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب حيث يعتبر دواء الأوميغا 3 من أهم الأدوية التي يحتاج لها الأطفال الصغار حيث يحتوي على أحماض دهنية هامة ومفيدة لصحة الطفل وتعمل على حمايته ووقايته من الإصابة بالكثير من الأمراض حيث أنه يساعد في رفع مناعة الطفل وسوف أتحدث معكم بالتفصيل عن تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب.

تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب بالتفصيل

تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب بالتفصيل
تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب بالتفصيل
  • مرحبا لدي طفل صغير عمره عامين وقد لاحظت أنه لا يتحدث مثل أقرانه من نفس عمره وخفت أن يطول هذا التأخير في الكلام وربما يكون طفلي يعاني من مشكلة ما وأنا لا أعرف ولهذا توجهت لطبيب الأطفال الذي إعتدنا عليه منذ الولادة.
  • وعندما أخبرت الطبيب أن طفلي لا يتحدث كثيرا وأنه متأخر في الكلام سئلني إذا كنت أجلس بجواره وأحدثه أم لا ؟ وأخبرته أنني كلما جلست علمه أمر ما ألاحظ أنه منشغل وغير مركز معي.
  • فقرر الطبيب أن يوصف لطفلي دواء أوميغا 3 من أجل زيادة التركيز والنشاط العقلي لطفلي لكي أبدأ معه تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب.
  • وبالفعل بعد حوالي شهر لاحظت أن طفلي قد تطور تطورا كبيرا وأصبح يتحدث إل حد ما كما أنه أصبح يتعلم أسرع وعرف أصوات الحيوانات فحقا يمكنني أن أقول بأن تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب كانت أكثر من رائعة.

تعرف على

تجربتي مع أوميغا 3 للاكتئاب

فوائد أوميغا 3 بالنسبة للأطفال

تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب
تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب

من خلال تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب يمكنني أن أخبركم أن لهذا الدواء العديد من الفوائد بسبب احتوائه على العديد من الأحماض الدهنية غير المشبعة ومن بين تلك الفوائد ما يلي:

  • يعمل دواء الأوميغا 3 على رفع نسبة الكوليسترول النافع في الدم، كما أنه يعمل في نفس الوقت على خفض معدل الدهون الثلاثية ما يترتب عليه أن يحمي طفلك من الإصابة بأمراض القلب.
  • كما أن تناول اوميغا 3 يساعد طفلك في التطور المعرفي بشكل ملحوظ، فهناك الكثير من الأبحاث والدراسات الطبيبة التي تؤكد أن الطفل الذي يحصل على الكمية المناسبة من الأوميغا 3 يتطور لديه العديد من القدرات مثل الذكاء، التركيز وأيضا المهارات الاجتماعية بشكل ملحوظ.
  • كما أنه يساعد على تقوية الرؤية لدى الأطفال.
  • كما أن هذا الدواء يعمل على مساعدة الأطفال ما بين 6 إلى 12 عام وحمايتهم من التعرض أو الإصابة بالإكتئاب.
  • كما أنه يقلل من إحتمالية إصابة الطفل بمرض السكري من النوع الثاني.
  • ومن خلال تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب يمكنني أن أؤكد أنه يعزز من نشاط الطفل الزائد ويجعله أكثر تفاعلا مع الأخرين.
  • كما أنه يساعد الطفل ويحميه من الإصابة ببعض الأمراض الجلدية مثل الصدفية.
  • كما أن الأوميغا يساعد في تقوية ذاكرة الطفل بشكل كبير.
  • ويساعد في تحسين المزاج ومعالجة الإضطرابات العقلية للطفل.
  • يحد من أعراض الربو والتهاب الشعب الهوائية.

قد يهمك كذلك

تجربتي مع زيت السمك للتنحيف

مصادر الأوميغا 3

تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب
تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب

حيث يمكنك الحصول على الوميغا من خلال أثر من مصدر فأثناء تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب أخبرني الطبيب بعدد من الأطعمة التي يجب علي أن أطعمها لطفلي بسبب إحتوائها على الأوميغا 3 ومن أهم تلك المصادر ما يلي:

  • يمكنك الحصول على الأوميغا 3 من خلال تناول المأكولات البحرية المتعددة مثل السمك والسلمون والجمبري والتونة والسردين والماكريل وغيرها من المأكولات البحرية.
  • كما تتواجد الأوميغا 3 في اللحم البقري.
  • وأيضا يمكنك الحصول على الأوميغا من الجوز والشيا وبذر الكتان وفول الصويا.

تعرف على

 افضل مكمل غذائي للنساء بعد الأربعين

الجرعة المناسبة من دواء الأوميغا 3

خلال تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب أخبرني الطبيب أنه يمكنني أن أعطي الدواء لأطفالي جميعا ولكن بنسب مختلفة فالنسبة التي تكفي طفل لديه عام بالطبع تختلف عن النسبة المسموح بها لطفل عندة عشرة أعوام والجرعات تكون كالتالي:

  • في حال كان عمر طفلك عام واحد وكان نوع الطفل ذكر فتكون الجرعة المناسبة له نصف جرام على الأقل في اليوم الواحد أما في حال كان الطفل الأنثى فتكون الجرعة المناسبة حوالي 0.3 جرام.
  • كما أنه في حالة كان عمر طفلك يتراوح ما بين سنة إلى ثلاث سنوات فيكون مقدار الجرعة المناسبة من هذا الدواء حوالي 0.7 جرام يوميا وهذه الجرعة التي كنت أتبعها أثناء تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب وفي حال كان طفلك الأنثى فيكون مقدار الجرعة لنفس العمر 0.5 جرام يوميا.
  • كما أن الجرعة المناسبة للطفل الذي يتراوح عمره ما بين أربعة إلى ثمانية سنوات فتكون حوالي 9 جرام في اليوم وفي حال كان طفلك أنثى فتكون الحجرعة المناسبة لها حوالي 0.7 جرام.
  • أما في حال كان عمر طفلك يتراوح ما بين تسعة إلى ثلاثة عشر عام فيجب ألا تقل نسبة الجرعة عن 2 جرام كل يوم، وفي حال كانت أنثى بنفس السن المذكور فتكون الجرعة المناسبة فتتناول جرام واحد.

شاهد أيضا

ما هي اوميجا 3 بلس ؟ وما فوائدها ؟

أهم النصائح عند تناول الأوميغا 3

خلال تجربتي مع اوميغا 3 للاطفال شراب فقد قدم لي الطبيب المعاج عدد من النصائح التي يجب ان ألتزم بها من أجل الوصول لأفضل النتائج وكانت تلك النصائح كالتالي:

  • عليك أن تلتزم بالجرعة المناسبة والتي أقرها الطبيب لطفلك دون ان تزيدها أو تقلل منها وذلك من أجل أن يستفيد الطفل من العناصر الهامة الموجودة في دواء الشراب، وأيضا حتى لا تعرضيه لمشكلة الغثيان أو جعله يعاني من مشاكل في الهضم.
  • يجب ألا تفرطي في إعطاء الدواء للطفل بكميات أكبر من المطلوب وذلك لأن في تلك الحالة تجعلي من مناعة طفلك أضعف وتفقديها القدرة على محاربة البكتريا والفيروسات.
  • كما أنه يجب عليك ألا تنسي الجرعة اليومية للطفل وذلك لأنه في حال أغفلتي عن يوم دون إعطاء طفلك الدواء يمكن أن يؤدي إلى إصابة طفلك ببعض الالتهابات كما أنه من الممكن أن يؤثر على الأداء الإدراكي للطفل.

أهم وأشهر أدوية الأوميغا 3 المناسبة للأطفال

أولا: Carlson Labs Kids

  • حيث يعتبر هذا الدواء من أفضل أنواع الأوميغا بالصيدليات على الإطلاق.
  • كما أن هذا النوع قد حصل على العديد من الشهادات العالمية التي تؤكد أنه هو الأفضل.
  • ويتواجد هذا الدواء بطعم جيد بالنسبة للأطفال فهو يتوفر بنكهة الليمون.
  • كما أن هذا النوع يحتوي على العديد من العناصر الهامة والمفيدة لطفلك والتي تساعد على تعزيز وظائف القلب والمخ.
  • كما أن هذا الدواء قد تم اعتماده من العديد من المنظمات الأمريكية.
  • والكثير من الأطفال يحبون ذلك الدواء بسبب طعمه الجيد ما يسهل المهمة على الأم ويجعل الطفال يتناولونه دون أي معاناة.

قد يهمك

تجربتي مع حبوب اوميغا 3 للحمل

ثانيا: Barlean’s Omega

  • من أهم مميزات ذلك الدواء أنه لا يحتوي على الألوان الصناعية.
  • كما أن لديه طعم كريمي يرضى عنه العديد من الأطفال ومن أهم مميزاته أيضا أنه لا يحتوي على السكر والجلوتين.
  • ويتم إستخلاص الأوميغا من زيت سمك السردين والماكريل كما يمكنك إضافة هذا الدواء إلى الزبادي أو العصير الطازج.
  • ومن الممكن إضافته للمخبوزات من أجل أن يستفيد الطفل من كافة العناصر الموجودة به.

شاهد أيضا

تجربتي مع حبوب بيو مارين

المعلومات الواردة في هذا المقال تعتمد علي النشرة الداخلية للدواء والمصادر المعتمدة لمعلومات الأدوية وعلي الرغم من أننا قد تحرينا الدقة الشديدة في كتابة تلك المعلومات إلا أن الموقع غير مسؤول عن استعمال الدواء بدون الرجوع الي الطبيب المختص فهو وحده الشخص المسؤول عن وصفه ومتابعة المريض حسب كل حالة .