تجربتي مع المغنيسيوم للنوم

تجربتي مع المغنيسيوم للنوم تجربة فعالة ومفيدة تستحق الذكر، حيث بينت التجارب والبحوث العلمية أن استخدام أقراص المغنيسيوم تساهم في تنظيم عملية النوم لدى الإنسان وبالتالي التخلص من الأرق، بالإضافة إلى تخفيق التوتر وتهدئة الأعصاب التي تمنع الشخص من الاستغراق في نوم هادئ وعميق، وعليه سأقوم بسرد تجربتي مع المغنيسيوم للنوم.

تجربتي مع المغنيسيوم للنوم

تجربتي مع المغنيسيوم للنوم
تجربتي مع المغنيسيوم للنوم

تتلخص تجربتي مع أقراص المغنيسيوم للتخلص من الأرق من خلال النقاط التالية:

  • لقد عانيت من صعوبة النوم في الليل بشكل كبير، بحيث فقدت قدرتي على الاسترخاء والنوم، حيث أصبحت أعاني من الأرق حتى في وقت احتياجي للنوم بشكل كبير.
  • بحثت كثيرًا عن علاج هذه الحالة، فنصحني الطبيب بتناول أقراص المغنيزيوم، والتي ساعدتني بصورة فعالة.
  • حيث منحتني أقراص المغنيسيوم الاسترخاء والنوم، فأصبحت أحصل على حاجتي من النوم الهادئ، وبالتالي الشعور بالراحة الجسدية والذهنية.
  • كما أن أقراص المغنيسيوم تتميز بفاعليتها السريعة، حيث أننا لا نحتاج لوقت طويل من أجل أن تأخذ هذه الأقراص مفعولها، وبالتالي الحصول على النوم العميق في وقت قياسي.
  • حيث تخلصت من الاستيقاظ المتكرر أثناء الليل، ولذلك فأنا مستمر بأخذ هذا العلاج بإشراف الطبيب المختص.

اقرأ أيضا

الاغذية الغنية بالكالسيوم والمغنيسيوم

تجربتي مع نقصان أيونات المغنيسيوم في الجسم

بعد حديثي عن تجربتي مع المغنيسيوم للنوم سنقوم بذكر أعراض نقص أيونات المغنيسيوم في الجسم وهي:

  • الشعور بالاكتئاب والحزن والقلق، وبصورة خاصة عند حلول الليل، الأمر الذي يمنعنا من الحصول على القسط اللازم من النوم.
  • إن نقصان نسبة أيونات المغنيسيوم في الجسم يتسبب في النوم القلق، حيث نعاني من الاستيقاظ المتكرر أثناء الليل.
  • كما أن نقص أيونات المغنيسيوم من الممكن أن يسبب للشخص الاستيقاظ المتواصل طوال الليل، وعدم القدرة على النوم بشكل كامل.
  • إن عدم قدرتنا على النوم أثناء الليل يسبب لنا القلق والتوتر أثناء النهار، مما ينتج عنه عدم القدرة على ممارسة الأعمال اليومية بالشكل المناسب.
  • إن الخوف والقلق و التفكير المستمر بإمكانية عدم قدرتنا على النوم، يسبب لنا ضغوط زائدة تتسبب لنا عدم القدرة على النوم بصورة مطلقة.

فوائد تناول أقراص المغنيسيوم للنوم

تجربتي مع المغنيسيوم للنوم
تجربتي مع المغنيسيوم للنوم

إن تجربتي مع المغنيسيوم للنوم قد ساهم في الفوائد التالية:

  • يساعد تناول أقراص المغنيسيوم في تقوية الذاكرة بشكل فعال، حيث أصبح بإمكاننا أن نتذكر التواريخ والأسماء وأرقام الهواتف بشكل أكثر كفاءة.
  • إن تناول أقراص المغنيسيوم يقلل من القلق وتوتر الأعصاب، وبالتالي نصبح أكثر قدرة على التحكم بانفعالاتنا أثناء اليوم.
  • عند قيامنا بتناول أقراص المغنيسيوم أصبح بإمكاننا النوم بشكل مستقر، وعدم المعناة من الاستيقاظ المتكرر.
  • يساعد هذا الدواء في النوم السريع وعدم الدخول في دوامة التفكير غير المنتهي.
  • يساعد تناول أقراص المغنيسيوم في التخلص من الصداع النصفي، الذي ينتج بسبب عدم القدرة على الحصول على قسط كافي من النوم.
  • يساهم تناول أقراص المغنيسيوم في زيادة قوة وصلابة الأسنان، وذلك لأنه يدخل هذا المعدن في تركيب الأسنان.
  • إن تناول أقراص المغنيسيوم يساعد في ارتخاء العضلات، والتي تكون متشنجة، الأمر الذي يؤدي إلى الاستيقاظ المتكرر أثناء النوم.
  • يساهم تناول أقراص المغنيسيوم في تخفيض الوزن وجعل الجسم أكثر رشاقة، وذلك نتيجةً للتخلص من الماء الزائد.
  • إن تناول أقراص المغنيسيوم بالنسبة للنساء، يساهم في التخفيف من الآلام المرافقة للدورة الشهرية، وبالتالي الدخول في نوم عميق وهادئ.
  • يساعد تناول أقراص المغنيسيوم في التخفيف من تشنجات القولون المسائي، وذلك في حال تناول طعام دسم عند المساء.

ما هو سبب تأثير نقص المغنيسيوم على النوم

إن تجربتي مع المغنيسيوم للنوم تدعو للتساؤل عن أسباب تأثير نقص عنصر المغنيسيوم على النوم، والتي تتمثل بما يلي:

  • بينت الأبحاث الطبية أنه عندما يريد الشخص النوم، يبدأ الجسم بإفراز هرمون الميلاتونين، وهو الهرمون المسؤول عن تهيئة الجسم للنوم.
  • يساهم هرمون الميلاتونين في استرخاء العضلات وإراحة المخ من الأفكار المضطربة.
  • إن العنصر الذي يساعد الجسم بشكل أساسي في إفراز الميلاتونين والمغنيسيوم، لذلك فإن نقصان هذا العنصر من الجسم، يؤدي إلى تشنج العضلات والأرق وصعوبة النوم.
  • لذلك علينا أن نحافظ على تركيز معين لأيونات المغنيسيوم، وذلك عن طريق تناول أقراص المغنيسيوم، أو المكملات الغذائية والأغذية التي تحتوي على عنصر المغنيسيوم.

اقرأ أيضا

تجربتي مع المغنيسيوم عالم حواء

المصادر الطبيعية لعنصر المغنيسيوم

هناك العديد من الأغذية والمركبات الطبيعية التي تعتبر مصدر طبيعي لعنصر المغنيسيوم، وهي:

  • البقوليات المتنوعة كالبازلاء والفول السوداني والفاصولياء.
  • الحبوب الكاملة كالسمسم وبذور اليقطين والشعير والشوفان.
  • الشوكولا التي تعتبر أحد المصادر الغنية بالمغنيسيوم.
  • العديد من الفواكه كالمشمش والتفاح والموز.
  • اللحوم الحمراء الخالية من الدهون.
  • أغلب المأكولات البحرية والأسماك.
  • تحتوي أغلب مشتقات الألبان على عنصر المغنيسيوم، كالزبادي والحليب والجبن.
  • الخضراوات ذات الأوراق كالسبانخ والهندباء والحبق والجرجير، والشبت والخرشوف.
  • الليمون حيث يتم تناوله بشكل مباشر، أو شربه كعصير، أو وضعه مع السلطات.
  • تحتوي البطاطا الحلوة على تركيز عالي من المغنيسيوم.

الآثار الجانبية لأقراص المغنيسيوم

من الجدير بالذكر بعد الحديث عن تجربتي مع المغنيسيوم للنوم أن نتكلم عن الآثار الجانبية لتناول أقراص المغنيسيوم وهي:

  • الشعور بالغثيان والدوخة في بعض الأوقات المتباعدة، أي ليس بصورة مستمرة.
  • يمكن أن يتسبب تناول أقراص المغنيزيوم بالإصابة بالإسهال، وذلك لأن المغنيسيوم يعتبر أحد علاجات الإمساك.
  • الشعور بالدوار والرغبة في الاستفراغ والقيء.
  • قد يتسبب تناول أقراص المغنيسيوم في انخفاض ضغط الدم لدى بعض المرضى.
  • الشعور بالوهن والضعف العام، ولكن في حالات نادرة.

هل يمكن تناول أقراص المغنيسيوم دون استشارة طبية ؟

تجربتي مع المغنيسيوم للنوم
تجربتي مع المغنيسيوم للنوم

لقد بينت البحوث الطبية أن هناك عدد من الحالات المرضية التي لا يمكن أن يتناول المريض أقراص المغنيسيوم إلا بإشراف الطبيب وهي:

  • في حال كان المريض يعاني من أمراض ومشاكل في الكلى.
  • عندما يكون المريض لديه مشكلة في ضغط الدم، حيث يقوم بتناول أحد أدوية الضغط المعتمدة.
  • في حال كان المريض لديه مشاكل قلبية.
  • في الحالات التي يقوم فيها المريض بتناول الأدوية المدرة للبول.
  • إذا كان المريض يعاني من انسداد في الأمعاء.
  • يجب على المريض الذي يتناول المضادات الحيوية، ألا يقوم باستخدام أقراص المغنيسيوم.

بعض النصائح من أجل الحصول على نوم هادئ

لقد نصحني الطبيب المشرف أثناء تجربتي مع المغنيسيوم للنوم بالقيام ببعض الأمور التي تساعدني على النوم بالإضافة لتناول أقراص المغنيزيوم وهي:

  • القيام بتهيئة جو الغرفة من أجل النوم، كتخفيف الإضاءة إلى الحد الأقصى، والذي يساهم في مساعدة الجسم على إفراز هرمون الميلاتونين.
  • الحرص على عدم تناول وجبة دسمة قبل النوم بشكل مباشر، لأن ذلك الطعام يسبب في اضطرابات في الجهاز الهضمي، وعدم القدرة على الدخول في نوم مستقر.
  • ينصح بتناول كمية من الشوكولا والمكسرات قبل النوم وذلك لغناها بعنصر المغنيزيوم.
  • لابد من الامتناع عن تناول المنبهات الحاوية على الكافيين، كالشاي والقهوة، وذلك بمدة لا تقل عن خمسة ساعات قبل النوم.
  • علينا أن نمارس بعض تمارين الاسترخاء والتأمل قبل الخلود للنوم، حيث تساعد هذه التمارين بارتخاء العضلات.
  • تجنب الأجهزة التي تشتت الفكر كالهاتف أو التلفاز.
  • تنظيم وقت النوم في ساعة محددة ولعلها الساعة التاسعة مساءً، حيث يكون الجسم مهيئ لإفراز هرمون الميلاتونين.

شاهد من هنا

تجربتي مع حبوب المغنيسيوم

وبالتالي نكون قد بينا من خلال مقال تجربتي مع المغنيسيوم للنوم  فوائد عنصر المغنيزيوم في التخلص من القلق واضطراب النوم، كما تطرقنا إلى المواد الطبيعية الحاوية على المغنيسيوم، بالإضافة لبعض النصائح من أجل الحصول على نوم هادئ.