تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال

تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال حيث تعتبر مشكلة الإحتقان أو إلتهاب الحلق من المشاكل الشائعة والمنتشرة كثيرا وخاصة بين الأطفال وقد عانيت من تلك المشكلة كثيرا وكان طفلي يبتعد عن الطعام ويخسر من وزنه نتيجة لتلك المشكلة إلى أن وصلت للحل ولهذا سوف أشارككم اليوم تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال.

قد يهمك: 

ستربسلز بالعسل والليمون Strepsils لعلاج التهاب الحلق

تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال بالتفصيل

تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال بالتفصيل
تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال بالتفصيل

فقبل أن أبدأ تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال قد كانت مشكلة إلتهاب الحلق أو الإحتقان تتكرر مع طفلي كثيرا حتى أنه كان يشفى ولا يمر عليه أكثر من إسبوعين أو حتى ثلاثة إلا ويصاب مرة أخرى بإلتهاب الحلق، وقد قرأت كثيرا عن كثرة تناول المضادات الحيوية بأنها تعتبر جريمة في حق الطفل لأنها تتسبب في إضعاف مناعة الطفل بل ومن الممكن أن يتكون لدى الطفل مناعة ضد المضاد الحيوي.

إلى أن نصحتني صديقة لي بزيارة طبيب معين تعرفه فهو يحاول تجنب إستعمال المضاد الحيوي إلا عند اللزوم فقط وقد كان وذهبت للطبيب لكي أبدأ تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال، وعند زيارتي لطبيب الأطفال أعطاني عدة نصائح لعلاج إلتهاب الحلق ومن أهمها أن الأدوية المسكنة للألم تعمل أيضا على التخفيف من حدة إلتهاب الحلق لدى الأطفال وتؤدي إيضا إلى علاجها في حال تناول الدواء بإنتظام كما أن الأدوية التي تحتوي على مادة البارسيتامول تعتبر من أفضل الأدوية وأكثرها أمانا، فهي أمنه ويمكن إستعمالها للأطفال من الرُضع حتى سبعة سنوات بدون أي مشاكل جانبية.

كما يمكن إستعمال غرغرة الفم من خلال وضع ملعقة واحدة من الملح على كوب من الماء ويتم الغرغرة بتلك الخلطة وذلك من أجل تخفيف التهاب الحلق وأيضا القضاء على الميكروبات بالحلق.

كما أن الطبيب نصحني بأن تناول مشروب الزنجبيل مرتين يومياً يعمل على القضاء على التهاب الحلق تماما وفي حال لم يوافق الطفل على شرب الزنجبيل يمكن إعطائه كوبا من الينسون بشرط أن يكون دافئ.

الأسباب المؤدية إلى إلتهاب الحلق عند الأطفال

الأسباب المؤدية إلى إلتهاب الحلق عند الأطفال
الأسباب المؤدية إلى إلتهاب الحلق عند الأطفال

فقد أخبرني طبيب الأطفال أثناء تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال بأن هناك عدة أسباب قد تؤدي لإلتهاب الحل ومن أهمها ما يلي:

أولا: التهاب الحلق البكتيري

  • وفي أغلب الأحيان يقوم الطبيب بوصف المضاد الحيوي من أجل علاج التهاب الحلق البكتيريStrep Throat ومن أمثلة المضادات التي يتم وصفها البنسيلين أو الأموكسيسيلن وفي تلك الحالة لا يمكن علاج الرضيع من إلتهاب الحلق البكتيري بدون وصف مضاد حيوي له، وبالطبع أنت تعلم بأن المضاد الحيوي لا يتم إستعماله بدون إختبار حساسية وفي حال كان الطفل الحساسية من البنسلين، يتم وصف مضاد حيوي أخر لعلاج الإلتهاب الناتج من العدوى البكتيرية.
  • في أغلب الأوقات يحتاج الطفل لعلاج مدة تصل لعشرة أيام فعند تناول المضاد الحيوي خلال اليوم الأول تلاحظ أن الحمى قد إرتفعت عند الطفل ولكن الإصابة البكتيرية في ذلك الوقت تصبح غير معدية وفي اليوم التالي للأخذ الدواء تجد أن الأعراض بدأت تهدأ إلى أن تختفي ولكن من الأفضل للطفل أن يستمر الطفل في أخذ الدواء طوال العشرة أيام كاملة حتى وإن كان هناك تحسن، فمن الممكن أن يكون هناك بعض البكتيريا مازالت في الحلق وإن لم يتم العلاج بالشكل الصحيح والكامل فلابد وأن تعود العدوى البكتيرية في مهاجمة الطفل.

ثانيا: التهاب الحلق الفيروسي

التهاب الحلق الذي تسببه عدوى فيروسية Viral Sore Throat عادة يستمر من خمسة لستة أيام، ويتم علاج التهاب الحلق الفيروسي كالتالي:

  • من الممكن أن يوصف الطبيب المعالج الأدوية المسكنة وذلك من أجل تخفيف الألم.
  • فستجد أن أدوية المضادات الحيوية غير مجدية ولا فعالة في علاج إلتهاب الحلق الفيروسي ولهذا أخبرني الطبيب بأنه لا يجب عليا إعطائها لطفلي في تلك الحالة لأنه من الممكن أن يتم علاج إلتهاب الحلق الفيروسي بكل سهولة من خلال أدوية إلتهاب الحلق وبون الحاجة للمضاد الحيوي وهذا ما تم بالفعل أثناء تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال.
  • حيث يتم تركيز وإعتماد العلاج في تلك الحالة على الراحة شرب الكثير من السوائل الدافئة مع أخذ بعض من الأدوية لعلاج الأعراض.

قد يهمك:

فابوراب Vaporub لعلاج التهاب الحلق أو الأنف

أعراض الإصابة بإلتهاب الحلق

أعراض الإصابة بإلتهاب الحلق
أعراض الإصابة بإلتهاب الحلق

كما قلنا بأن هناك سببان لإلتهاب الحلق سبب فيروسي وسبب بكتيري وبالطبع كل سبب له عدة أعراض والتي تكون كالتالي:

أعراض إلتهاب الحلق الفيروسي

  • قد تجد أن الطفل يعاني من سيلان ورشح في الأنف.
  • كما يمكن أن تصاحب الكحة مشكلة إلتهاب الحلق الناتج عن العدوى الفيروسية.
  • كما يصاب الطفل بإحمرار بالعينين.
  • ومشكلة كبيرة عند البلع مع الشعور المستمر بوجود ألم بالحلق وهذا كله ما لاحظته على طفلي قبل أن أبدأ في تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال.

أعراض إلتهاب الحلق البكتيري

  • فستلاحظ أن الطفل يعاني كثيرا من فقدان الشهيّة.
  • كما يظهر إحمرار في نهاية الحلق.
  • كما ستجد أن طفلك يعاني من الصداع.
  • مع إرتفاع حاد في درجة الحرارة ،فمن الممكن أن ترتفع درجة الحرارة الطفل لأكثر من 38.5 درجة مئوية.
  • وأثناء الكشف سيتبين أن الطفل يعاني من انتفاخ اللوزتين، مع وجود بقع لونها أبيض على اللوزتين في بعض الحالات.
  • كما يمكن أن تلاحظ أن طفلك يعاني من انتفاخ في الغدد الموجودة بالرقبة.
  • الشعور بألم شديد في المعدة.
  • الإحساس بالتعب والإرهاق بدون القيام بأي عمل شاق.

تعرف على:

 افضل مشروب لالتهاب الحلق

الأعراض التي تستدعي التوجه إلى الطبيب

هناك عدة أعراض عندما تلاحظ ظهور أحدها بالطفل يجب عليك التوجه مباشرة إلى الطبيب مثل ما فعلت قبل تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال ومن ضمن تلك الأعراض ما يلي:

  • عند معاناة الطفل من صعوبة في التنفس، أو ملاحظة عدم إنتظام التنفس لديه.
  • في حال وجدت أن طفلك يعاني من التيبس بالرقبة.
  • عند معاناة الطفل من صعوبة أثناء البلع، وخاصة في حال كان الطفل يعاني من سيلان لعابه.
  • عندما يعاني الطفل من ارتفاع درجة حرارته ووصولها 39 درجة مئويّة.
  • إستمرار إرتفاع درجة حرارة الطفل على الرغم من أنه يقوم بتناول المضادّات الحيويّة من يومين.
  • وفي حال عدم إنخفاض درجة حرارة الطفل عند إعطائه خافض الحرارة أو أنها تنخفض لبضعة ساعات وتعاود مرة أخرى.
  • شعور الطفل بألم شديد مع إزدياد حدة الشعور بألم في الحلق.
  • عدم تناول الطفل أو شرب السوائل، أو حتى أنه يقوم بشرب كمية قليلة فقط.
  • عندما تلاحظ أن الطفل دائما يشعر بالنعاس الشديد، ولا يمكنك إيقاظه من النوم.
  • عند شعور الطفل من ألمٍ في الأذن.
  • عند ظهور طفح جلديّ على جسم طفلك أو أنه يشكو من الصداع شديد أو التقيؤ، أوحتى ألمٍ في المعدة.
  • تحول لون بول الطفل إلى اللون الغامق.
  • في حالة شعور الطفل بألمٍ في منطقة الصدر، ومن الممكن أن يظهر هذا العرض قبل الإصابة بالإلتهاب بمدة ثلاثة أو أربعة أسابيع وهذا ما حدث لطفلي قبل أن أبدأ تجربتي في علاج التهاب الحلق عند الأطفال.
  • عند ملاحظة أن إلتهاب الحلق قد إستمر لفترة تزيد عن أربعة أيام.