تجاربكم مع حبوب ميرتازابين

تجاربكم مع حبوب ميرتازابين تشير بأنه من الأدوية التي يعتمد عليها الكثير من الناس، باعتباره من الأدوية المعالجة للكثير من المشكلات الصحية، والنفسية، فهو يعالج الأرق، والاكتئاب، والإرهاق، ويعطي فرصة للمرضى بالنوم الهادئ والمريح.

تجاربكم مع حبوب ميرتازابين
تجاربكم مع حبوب ميرتازابين

تجاربكم مع حبوب ميرتازابين

تشير تجارب استخدام حبوب ميرتازابين أنها واحدة من العلاجات الفعالة، وتخلص الجسم من العديد من المشاكل، وجاءت تجارب استخدامها كالآتي:

تجاربكم مع حبوب ميرتازابين – التجربة الأولى

تقول صاحبة التجربة: ذهبت إلى الطبيب للكشف، ووصف لي دواء ميرتازابين، واستكملت قائلة:

  • وتحسنت لدي بعض الأمراض التي أعاني منها، كالأرق، وصعوبة النوم، والآن أصبحت لا أعاني منهم.
  • كما انفتحت شهيتي، وأصبح تركيزي أقوى وأفضل.
  • والقلق قل لدي بشكل كبير.
  • وكنت أشعر بصداع مستمر، ولكن كل هذه الأعراض انتهت، وأصبح لدي ثقة في نفسي أكثر.

تجاربكم مع حبوب ميرتازابين – التجربة الثانية

وهي من تجاربكم مع حبوب ميرتازابين، وتقول صاحبة التجربة: عانيت من الاكتئاب والأرق لفترة طويلة، واستكملت قائلة:

  • وكانت هذه الأعراض تسبب لي عدم نوم منتظم.
  • وذهبت إلى الطبيب ووصف لي حبوب الميرتازابين.
  • وبالفعل كانت تجربتي ناجحة، وبدأت أشعر بتحسن إيجابي، واختفاء الاكتئاب والأعراض الأخرى.

شاهد أيضا

تجربتي مع النوم المتقطع

استخدامات حبوب ميرتازابين

أكدت تجاربكم مع حبوب ميرتازابين، أن لها العديد من الاستخدامات، فهي تستخدم لعلاج الأعراض التالية:

  • تساعد في علاج مشاكل الاكتئاب بأشكاله.
  • وتقلل من القلق بشكل كبير.
  • وتعمل على تنظيم النوم لمن يعاني من الاكتئاب بشدة.
  • وتحسن من الحالة النفسية كثيرًا.
  • وتجعل الشخص يصل إلى حالة الاستقرار النفسي.

الجرعة وطريقة استخدام حبوب ميرتازابين

يتضح من خلال تجاربكم مع حبوب ميرتازابين، أن الحصول على الجرعة المناسبة من العلاج تتمثل في الآتي:

  • يصف الطبيب المختص الجرعة المناسبة وفقًا لحالة الشخص الصحية، والمشكلة التي يعاني منها، وعمر المريض، وتأثير المادة فيه.
  • والجرعة المعتاد استخدامها من هذا الدواء هي 15 إلى 45 مللي جرام في اليوم الواحد.
  • وتبدأ فاعلية الدواء بعد مرور مدة كافية من الوقت تصل إلى ساعتين.
  • ويجب الحصول على الجرعة في الموعد الذي حدده الطبيب، وتؤخذ يوميًا.
  • ويجب عدم مضاعفة الجرعات في حالة نسيان موعد إحدى الجرعات.
  • ويجب عدم الحصول على حبوب ميرتازابين دون الرجوع إلى الطبيب المعالج.

الآثار الجانبية لحبوب ميرتازابين

تجاربكم مع حبوب ميرتازابين
تجاربكم مع حبوب ميرتازابين

تروي تجاربكم مع حبوب ميرتازابين، أنه قد يحدث منه آثار جانبية يجب توخي الحذر منها، وهي كالآتي:

  • قد تسبب هذه الحبوب دوخة مستمرة، والإحساس بالنعاس الشديد.
  • قد تسبب إمساك شديد، ومعاناة من القيئ المستمر.
  • وقد يصاب الشخص بجفاف في منطقة الفم.
  • وهذه الحبوب تفتح الشهية، وبالتالي تجعلك تتناول الكثير من الوجبات، وبالتالي زيادة الوزن.
  • وتسبب هذه الحبوب ارتباك مستمر.
  • كما تحدث بعض التغيرات في السلوك، والحالة النفسية لدى البعض.
  • ويمكن أن تسبب تورمات في الساقين.
  • وقد يحدث من خلالها ظهور أعراض الأنفلونزا.
  • وفي حالة حدوث أيًا من هذه الأعراض يجب التوقف عن تناول الحبوب، وإخطار الطبيب على الفور.

موانع استخدام حبوب ميرتازابين

يتضح من خلال تجاربكم مع حبوب ميرتازابين، أن هذه الحبوب لا يصلح استخدامها من قبل الحالات التالية:

  • من يعانون من مشاكل صحية مختلفة، وذلك لأنه يجب ابعادهم عن استخدام هذا الدواء بشكل نهائي، إلا تحت الإشراف الطبي.
  • يمنع من استخدام حبوب ميرتازابين مرضى السكري، لأن الحبوب قد تسبب خلل في نسبة السكر.

هل تسبب حبوب ميرتازابين الإدمان؟

من خلال تجاربكم مع حبوب ميرتازابين، فإن هذه الحبوب لا تسبب الإصابة بالإدمان، ولكن يحدث الآتي:

  • عندما يتوقف الشخص عن تناول الحبوب في الفترة الأولى يشعر بعدم القدرة على النوم بشكل طبيعي.
  • ويشعر الشخص بالأرق الشديد، ولكن يعود إلى طبيعته بعد فترة.
  • والتوقف عن تناولها فجأة يسبب حالة من التوتر، وحالة مزاجية متقلبة.
  • وفي بعض الحالات قد يصاب المريض بنوبات هلع، أو الشعور بالصداع المزمن.

اقرأ أيضا

تجربتي مع انقطاع النفس اثناء النوم عالم حواء

نصائح هامة عند استخدام حبوب ميرتازابين

أوضحت تجاربكم مع حبوب ميرتازابين، أن هناك نصائح يجب اتباعها عند استخدام حبوب ميرتازابين، وهي كالآتي:

  • يجب الالتزام بالجرعة ومدة العلاج التي حددها الطبيب.
  • أخذ الحبوب يكون عن طريق الفم، مع الطعام أو بدونه، ويجب تناول الجرعة في نفي التوقيت كل يوم.
  • في العادة يصف الطبيب جرعة منخفضة في بداية الاستعمال، ثم تزيد الجرعة تدريجيًا حتى تصل للجرعة المناسبة.
  • وقد تشعر بالنعاس بعد أخذه، وبطأ في سرعة ردود أفعالك.
  • يجب مواصلة أخذ الدواء وفقًا للمدة التي يحددها الطبيب، حتى وإن شعرت بتحسن أو اختفاء الأعراض.
  • ولا يجب التوقف عن تناول دواء ميرتازابين إلا بعد التحدث مع الطبيب، لأن التوقف عنه بشكل مفاجئ يسبب أعراض انسحاب.
  • يمكنك تناول الجرعات مع الطعام أو بدونه.

متى يبدأ مفعول حبوب ميرتازابين؟

وفقًا لما أوضحته تجاربكم مع حبوب ميرتازابين، فإن مفعول هذا الدواء يبدأ كما يلي:

  • قد يستغرق العلاج عدة أسابيع، من 6 إلى 8 أسابيع قبل أن يشعر المريض بالاستفادة الكاملة من الدواء.
  • ولكن يجب مواصلة مدة العلاج حتى وإن كنت تشعر بتحسن، لأنه إذا قمت بالتوقف عنه بشكل مفاجئ قد تصاب بتغيرات مزاجية، وإثارة، وتهيج.
  • بالإضافة إلى الشعور بصدمات كهربائية في اليدين، أو القلق، أو صداع، أو ارتباك، وغيرها من الأعراض الإنسحابية الأخرى.
  • وعادة ما يقوم الطبيب بوقف الدواء تدريجيًا، وعلى مدار أسبوع على الأقل.

هل تزيد حبوب ميرتازابين الوزن؟

تجاربكم مع حبوب ميرتازابين
تجاربكم مع حبوب ميرتازابين

يتضح من تجاربكم مع حبوب ميرتازابين، أن دواء ميرتازابين يزيد الوزن بالفعل، ويتضح ذلك فيما يلي:

  • الإنسان لديه قابلية أو استعداد وراثي لزيادة الوزن، وقد يساعد هذا الدواء على فتح الشهية، خاصة عند إزالة القلق، وثبات المزاج.
  • ولذلك بعدما تتحسن نفسيتك بعد فترة من أخذ حبوب ميرتازابين، تتحسن الشهية نحو الأطعمة أيضًا، وذلك يؤدي إلى زيادة في الوزن.
  • وقد حدث زيادة مضطردة في الوزن بنسبة 30% إلى 40% لمن يتعالجون بحبوب ميرتازابين.
  • وتبدأ الزيادة في الوزن بداية من المعالجة، خاصة وأن الشراهة تزداد نحو الحلويات والمأكولات السكرية.
  • وتستمر الرغبة في تناول الأطعمة حتى نهاية الشهر الرابع مع العلاج بهذه الحبوب.
  • ثم بعد ذلك تتوقف عملية زيادة الوزن، وهي تحدث في حالة إذا كان جسم المريض لديه قابلية للزيادة، خاصة لمن لديهم تاريخ عائلي لمرض السمنة.
  • كما أن حبوب الميرتازابين تساعد على إفراز الناقل العصبي السيروتونين، والذي يؤثر على مراكز الشبع في المخ بشكل غير مباشر.
  • وهذا ما يحدث الشهية للأكل، خاصة الرغبة في تناول الحلويات السكرية.
  • وبعد استقرار مستوى السيروتونين في الجهاز العصبي، غالبًا ما يحدث ذلك في الشهر الرابع من أخذ العلاج تتراجع الشهية.
  • وتتوقف زيادة الوزن، ولذلك ينصح لمن يتعالجون بحبوب ميرتازابين بضرورة اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية.
  • ومن الضروري ممارسة الرياضة بشكل منتظم، خاصة في الشهور الأولى من العلاج، واستشارة الطبيب قبل أخذ أدوية للتنحيف.

شاهد من هنا

دورميفال Dormival لعلاج الأرق واضطرابات النوم

وجديرًا بالذكر، أن تجاربكم مع حبوب ميرتازابين أوضحت أن حبوب ميرتازابين لا تصنف مخدرات، أو ضمن أدوية الجدول المؤثرة على الحالة النفسية والعصبية، ولكن يجب أن تعلم أن أخذها دون استشارة الطبيب، أو تناولها بجرعات كبيرة قد يسبب لك مشاكل صحية وخيمة، ولذلك لا تجرب أخذها من تلقاء نفسك، ولا تصفه لشخص آخر لديه نفس الأعراض التي تشعر بها.