بحث عن الانفعالات في علم النفس

بحث عن الانفعالات في علم النفس إن حياة الإنسان فى تقلب و تغير مستمر ، حيث لا تمضي حياة الإنسان على وتيرة واحدة أو نمط انفعالي واحد ، فالإنسان يشعر بالحب أحيانا و بالكره أحيانا أخرى ، و قد يشعر بالطمأنينة و الامن أحيانا و بالخوف فى أحيان أخرى ، و من الجدير بالذكر ان للإنفعالات قيمة كبيرة فى التفاعلات الإجتماعية التى تساعد فى فهم الأخرين و التعامل معهم كما تزيد الانفعالات من الشحنة الوجدانية التى تساعد الفرد على مواجهة المواقف و التفاعل معها . و فى السطور التالية لمقال اليوم سنتعرف بالتفصيل على بحث عن الانفعالات في علم النفس . فتابعوا معنا .

اليكم بحث عن الانفعالات في علم النفس

بحث عن الانفعالات في علم النفس
بحث عن الانفعالات في علم النفس

بحث عن الانفعالات في علم النفس : تعريف الإنفعالات

إن الانفعال هو حالة وجدانية تنشأ عن مصدر نفسي نتيجة لإعاقة السلوك أو التفكير المعتاد و التى تشمل الفرد كله و تؤثر عليها وفقا لشدتها فى كلا من سلوكه و تعبيراته الظاهرة و من أمثلة الانفعالات الخوف و الغضب و السرور .

العلاقة بين الانفعالات و الدوافع

بالرغم من وجود صلة قوية بين الانفعالات و الدوافع إلا أنه يمكن التمييز بينه و تتمثل العلاقة بين الإنفعالات و الدوافع فيما يلى :

  • تستثار الانفعالات من منبهات خارجية فى حين أن الدوافع من منبهات داخلية ، و من الجدير بالذكر أن بعض المنبهات الخارجية قد تحرك الدوافع إلا أنها قد تخلق الدافع فبدون الدافع الداخلي لا يكون للمنبه الخارجي أى تأثير مثل الطعام يعد منبه خارجي و قد يحرك دافع الجوع إذا كان الشخص جائع بالفعل أما إذا كان الشخص شبعان فالطعام لا يكون له تأثير عليه .
  • تعتمد الدوافع على الانفعالات ، حيث تستمد منها الطاقة التى يتم تحويلها إلى سلوك يساهم فى اشباع الدافع فعلى سبيل المثال الحرمان من اشباع دافع الجوع يصاحبه انفعال و توتر و لكى يستمد الكائن الحى طاقته من هذا الانفعال تساعده فى القيام بسلوك البحث عن الطعام و بالتالي يتم اشباع دافع الجوع 

قد يفيدك أن تقرأ عن

ما هو الفرق بين العصاب والذهان ؟

بحث عن الانفعالات في علم النفس :الجوانب الأساسية للإنفعالات

الجانب الفسيولوجى

عندما يتعرض الشخص لخبرة انفعالية شديدة مثل الخوف أو الغضب الشديد و هذا يؤدى إلى العديد من التغيرات الفسيولوجية و منها :

  • زيادة سرعة ضربات القلب 
  • ارتفاع ضغط الدم
  • اتساع حدقة العين
  • سرعة تجلط الدم فى حالة الجروح
  • زيادة سكر الدم لتزويد الطاقة
  • تحويل الدم من المعدة و الأمعاء للمخ و العضلات  

الجانب المعرفى الإدراكي

إن التقدير المعرفى لأى موقف يساهم فى تشكيل الخبرة الانفعالية ، حيث أن التقدير المعرفى للموقف يكون المسئول عن نوع الانفعال و شدته ، فعلى سبيل المثال عندما يشاهد الشخص ثعبان فيحدث له انفعال الخوف و الذعر و لكن إذا عرف الشخص أن هذا الثعبان مجرد لعبة فيتغير انفعال الخوف للضحك .

الجانب التعبيرى 

إن التعبيرات الأنفالية تخدم عملية التخاطب و التفاعل الاجتماعى بين الافراد ، حيث أن تعبير الخوف على وجه الشخص يدفعه للمساعدة فى حين أن تعبير الغضب يجعلك تحذر منه 

كيفية تقدير و تمييز الانفعالات 

يتم هذا الامر من خلال عدد من الأبعاد و التى تتمثل فى التالي :

  • الطابع الوجدانى : هو ما بين السرور و الحزن
  • درجة الشدة : تتمثل فى الانفعال المنخفض و المتوسط و الانفعال المرتفع
  • مدى الاستمرارية : قد تختلف درجة الاستجابة الانفعالية من حيث المدة التى تستغرقها
  • مدى البساطة أو التعقيد : قد تكون الانفعالات التى تحدث فى موقع ما بسيطة أو متداخلة يصعب الفصل بينها .

يمكنك أن تقرأ عن 

دورة عن كيفية التحكم في المشاعر والأحاسيس

تأثير الانفعالات على التوافق النفسي و الاجتماعى 

بحث عن الانفعالات في علم النفس
بحث عن الانفعالات في علم النفس
  • لا يمكن تصور شخص يقوم بعمل تحقيق التوافق دون أن يتذوق الخبرة الانفعالية السارة التى تشجعه على مواصلة الجهد و الخبرة الانفعالية المكدره تعلمه تجنب المواقف
  • إن العلاقة بين درجة الاستثارة الانفعالية و الأداء التكيفى للانسان علاقة قوية حيث إذا كان الانفعال منخفض بشكل كبير فإن الأداء العقلي و الابداعى للفرد يكون منخفض فى حالة عدم و جود اهتمام، أما إذا كان الانفعال مرتفع فإن الأداء العقلي و الابداعي للفرد يكون منخفض نتيجة التوتر الذى يصيب الفرد و يسبب تشتت الانتباه و التفكير 

و لذا يمكننا القول أن العديد من الدراسات أوضحت أن الأفراد الأسوياء يتميزون بالقدرة على التحكم فى انفعالاتهم و عدم التمادى فيها ، و لذا يتميزون بالصحة الجسمية و النفسية الجيدة ، فى حين أن الأفراد اللذين لا يتميزون بهذه القدرة فتتسم انفعالاتهم بالشدة و قد يتعرضون دائما للأمراض النفسية و الجسمية .

مكونات الانفعالات و مراحلها

بحث عن الانفعالات في علم النفس
بحث عن الانفعالات في علم النفس

قد تتألف الانفعالات مثل باقى الظواهر النفسية الاخرى و تتمثل مكونات الانفعالات فيما يلى :

  • المكونات البيولوجية : تتمثل فى العوامل الوراثية أو الجينات و افرازات الغدد الصم
  • المكونات المعرفية : تتضمن الجوانب المعرفية مثل اللغة و الاشارات اللفظية كلغة الجسد و الادراك و الذاكرة و غيرها من الجوانب الغير معرفية 
  • المكونات البيئية : التى تتمثل فى العوامل المادية و الاجتماعية 

ولذا يمكننا القول في بحث عن الانفعالات في علم النفس أن الانفعالات هى نتاج التفاعل بين المكونات البيولوجية و النفسية و البيئية المتنوعة ووفقا لذلك فإن الفروق فى الانفعالات تكون نتاج الاختلاف فى الاقترانات بين المكونات الثلاثة البيولوجية و المعرفية و البيئية .

قد يهمك كذلك 

بحث عن مهارة معالجة الافكار

أنواع الانفعالات 

يتم تصنيف الانفعالات للعديد من التصنيفات و التى يمكن تلخيصها فيما يلى :

  • انفعالات ايجابية : هى تلك الانفعالات التى تعمل على زيادة النشاط و الحيوية و الطاقة كما أنها تعمل على زيادة ضربات القلب و ضغط الدم و من أهم هذه الانفعالات الحب و السرور و هذه الانفعالات تكون شدتها مرتفعة و نتائجها حميدة
  • انفعالات سلبية : هى تلك الانفعالات الباعثة للتعاسة و التى تكون شدتها ضعيفة و تعمل على التقليل من النشاط و الحيوية 
  • الانفعالات الفطرية : تظهر مبكرا فى حياة الفرد و مثيراتها البسيطة و هى أولية لايمكن ردها لأبسط منها مثل الخوف و الحزن
  • الانفعالات المكتسبة :  تظهر هذه الانفعالات فى وقت متأخر من حياة الفرد و التى تتركب من العديد من الانفعالات كالازدراء و الخوف و الغضب و الاشمئزاز أو الغيرة و الحزن و الاكتئاب و غيرها من الانفعالات الأخرى

المراجع المستخدمة في المقال

بحث عن الانفعالات في علم النفس إن حياة الانسان لا تمضى على وتيرة واحدة  أو على نمط واحد و لكنها تمتلئ بالخبرات و التجارب المختلفة التى تبعث مزيج من الانفعالات و الحالات الوجدانية ، حيث أن الانسان قد يشعر بالحب فى أحيان و الكره فى أحيان أخرى ، و قد يشعر بالفرح فى بعض الأوقات و بالحزن و الكأبه فى أوقات اخرى ،  و لذا نجد أن حياة الانسان تكون فى تقلب مستمر و تغير مستمر . و فى ختام هذا المقال نكون قد تعرفنا بالتفصيل علىبحث عن الانفعالات في علم النفس .